• بحث عن
  • وزارة الآثار تدعو الطفل علي صبرة وعائلته لجولة إرشادية في 3 مواقع (صور)

    بدأت زيارة الطفل علي صبرة الذي كان حلمه أن يصبح عالم آثار وعائلته، بمنطقة آثار الهرم حيث كان في استقبالهم أشرف محيي الدين، مدير عام آثار الهرم الذي اصطحبه في رحلة داخل ممرات وحجرات الهرم الأكبر، وقد أعرب علي عن فرحته الشديدة بدخول الهرم حيث إنها المرة الأولى له في حياته لدخول الهرم.

    وخلال وجوده داخل حجرة الدفن الخاصة بالملك خوفو، سأل الطفل علي عن الطريقة التي اتبعها المصري القديم لإدخال التابوت الحجري داخل حجرة الدفن وقد أجابه محيي الدين ثم توجهوا إلى منطقة البانوراما وقام بالتقاط الصور التذكاريه مع الأهرامات، ثم زار تمثال أبو الهول وأبدى انبهاره بضخامة التمثال.

    وقد قام أشرف محيي الدين بإهداء علي بعض المستنسخات للأهرامات الثلاثة، وتمثال أبو الهول وتمثال توت غنخ آمون وإخناتون، وقد أطلق أشرف محيي الدين على الطفل علي صبرة لقب عالم المصريات الصغير قائلا إنه ما زال هناك الكثير من الاكتشافات الأثرية في انتظار على بحماسه وعزيمته ليقوم بالكشف عنها.

    ثم توجه الطفل علي إلى المتحف المصري بالتحرير حيث زار معرض التعليم ومتحف الطفل واشترك مع الأطفال الموجودين في عدد من الأنشطة التثقيفية في قسم التربية المتحفية ومنحته مديرة المتحف صباح عبد الرازق كتابا للأطفال عن الحضارة المصرية ثم تجول داخل قاعات المومياوات الملكية وزار قاعة الملك توت عنخ آمون حيث حرص علي التقاط الصور التذكارية مع قناع الملك الشاب ممسكا بيده مستنسخ القناع الذي أهداه إياه وزير الآثار حين قابله يوم الأربعاء الماضي.

    ثم توجه بعد ذلك إلى شارع المعز حيث استقبله أشرف فوزي منسق عام شارع المعز واصطحبه في جولة داخل حمام إينال وباب الفتوح ومجموعة السلطان قلاوون ومدرسة السلطان برقوق ثم أهداه زي السلطان لالتقط الصور التذكارية به بجانب مجموعة السلطان برقوق.

    وفي نهاية الجولة وجه الطفل علي صبرة وعائلته الشكر إلى وزير الآثار والوزارة علي الدعوة هذه الأماكن التي يزورها لأول مرة، ووعد بأنه سيستكمل زيارة باقي المناطق والمواقع والمتاحف الأثرية في مصر بالتصريح الذي أهدته إياه وزارة الآثار.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق