• بحث عن
  • بسبب “الديون”.. انتحار تاجر أقمشة بـ”الحبة السامة” في الشرقية

    الشرقية إسلام عبدالخالق

    أقدمَّ تاجر أقمشة ، في نهاية العقد الرابع من العمر، على التخلص من حياته في الساعات الأولى من صباح اليوم الثلاثاء؛ إثر تناوله قرصين من الحبوب السامة التي تُستخدم لحفظ الغلال، وذلك داخل منزل أسرته بإحدى القرى التابعة لدائرة مركز شرطة أبو كبير، بمحافظة الشرقية.

    تلقى اللواء عاطف مهران، مدير أمن الشرقية، إخطارًا من العميد عمرو رؤوف، مدير المباحث الجنائية، يفيد بورود بلاغ من مستشفى “أبو كبير” المركزي، بوصول المدعو “محمود.أ.ع” 38 سنة، تاجر أقمشة، مُقيم بقرية “بني عياض”، التابعة لدائرة مركز شرطة أبو كبير، جثة هامدة متأثرًا بتناوله حبوب سامة أودت بحياته.

    وأفادت التحريات الأولية وأقوال أسرة المتوفي بدخوله في نوبة اكتئاب خلال الآونة الأخيرة بسبب تراكم الديون عليه نتيجة أزمة مالية ألمت به مؤخرًا، قبل أن يُقدم على الانتحار بتناول قرصين من الحبوب السامة التي تُستخدم لحفظ الغلال.

    تحرر عن ذلك المحضر اللازم، وجرى التحفظ على الجثة بمشرحة المستشفى تحت تصرف النيابة العامة، برئاسة المستشار محمد العطوي، وإشراف المستشار أحمد خفاجي، المحامي العام لنيابات شمال الشرقية، والتي طلبت تحريات المباحث حول الواقعة.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق