• بحث عن
  • السجن 10 سنوات للمتهمين بالتعدي على “سيدة الكرم” بالمنيا

    قال الدكتور إيهاب رمزي، محامي سعاد ثابت المعروفة بـ”سيدة الكرم”، إن جنايات المنيا برئاسة المستشار أشرف محمد علي، حكمت غيابيا على المتهمين الثلاث بالاعتداء على موكلته بالسجن 10 سنوات، بعد مرور ثلاث سنوات ونصف على الواقعة.

    وكانت محكمة جنايات المنيا، قررت في 12 ديسمبر الماضي، محاكمة 3 متهمين بالتعدي على سيدة، في الواقعة المعروفة إعلاميا بـ”سيدة التعرية” بقرية الكرم بمركز أبو قرقاص، إلى جلسة الأول من يناير المقبل.

    واستمعت المحكمة إلى جزء من مرافعة الدفاع عن 3 متهمين من القرية متورطين بالتعدي بالضرب وتعرية “سعاد. ث”، بالقرية، يوم 24 من شهر مايو 2016، على خلفية إشاعة علاقة غير شرعية بين ابن المجني عليها وربة منزل، وعلى إثرها نشبت مشاجرة، اتهم فيها 22 شخصا بحرق ونهب محتويات منازل مواطنين بالقرية.

    وكانت النيابة العامة أحالت المتهمين إلى الجنايات مطلع عام 2017 بتهم التعدي بالضرب وإحداث إصابات بسيدة أمام المارة وفق أمر الإحالة.

    أسقف المنيا يُعلن عودة قبطية اختطفت في ظروف غامضة (صورة)

    في سياق منفصل، كان الأنبا مكاريوس، أسقف عام المنيا وأبو قرقاص، قد أعلن عودة إحدى الفتيات المسيحيات بعد أن تم اختطافها في ظروف غامضة، موجهًا الشكر إلى الأجهزة الأمنية.

    وكتب الأنبا مكاريوس عبر صحفته الرسمية على “تويتر”: “خالص شكرنا لله، وكل الشكر والتقدير للأجهزة الأمنية، على التعاون الكبير من أجل عودة الأبنة المختفية أميرة شنوده. حمى الله مصر من كل شر وشرير”.

    وكانت أميرة شنودة، التي تسكن في قرية صادق قليني التابعة لمركز المنيا، قد اختفت قبل أربعة أيام، حتى تمكنت الأجهزة الأمنية من إعادتها إلى أسرتها دون الكشف عن تفاصيل الحادث.

    تغريدة الأنبا مكاريوس
    تغريدة الأنبا مكاريوس

    أزمة “فرنسا” وقرية علي باشا

    يأتي هذا بالتزامن مع أحداث العنف التي شهدتها قرية علي باشا التابعة لمركز سمالوط، عقب عودة السيدة “فرنسا” بعد إشهار إسلامها إلى قريتها.

    وتعود القصة إلى عام 2018، حيث اختفت فرنسا يوسف عبد السيد من منزل زوجها، وفي فبراير أعلنت إشهار إسلامها وتزوجت من أحد جيران زوجها القديم، وعادت قبل أيام إلى قريتها.

    وشهدت القرية احتفالات و”زفة” أثناء دخول “فرنسا” إلى القرية بعد إشهار إسلامها وابتعادها عنها لفترة كبيرة، الأمر الذي تسبب في مشاحنات، وقام متطرفون برشق منازل الأقباط بالحجارة، حتى تمكن الأمن من احتواء الموقف.

    قوات الأمن قامت بإلقاء القبض على 10 أشخاص من أقباط ومسلمي القرية، حتى تم احتواء الأزمة وإخلاء سبيل الجميع في القرية.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق