• بحث عن
  • أول تعليق رسمي بشأن تفاصيل وفاة المصري الأمريكي مصطفى قاسم بالمستشفى

    علق مصدر أمنى مسئول، بشأن ما تم تداوله على مواقع التواصل الإجتماعى بشأن وفاة مواطن مصرى – يحمل جنسية إحدى الدول الأجنبية- مصطفى قاسم داخل محبسه متأثرا بإضرابه عن الطعام.

    وقال المصدر، إنه بالفحص تبين أن المذكور مودع بـ”ليمان طره” لتنفيذ الحكم القضائى الصادر بحقه فى إحدى القضايا، وقد تم إيداعه بمستشفى ليمان طره، لتلقى الرعاية الصحية اللازمة لمعاناته من مرض “السكرى”.

    ونظراً لتطور حالته الصحية، تم نقله لمستشفى المنيل الجامعى لمعاناته من ارتفاع نسبة السكر بالدم وتم حجزه بالمستشفى.

    وتابعت، أنه بتاريخ 13 الجارى تبلغ من المستشفى المشار إليها بوفاة المذكور إثر تدهور حالته المرضية.

    وفي وقت سابق، أمر المستشار حمادة الصاوي، النائب العام بندب الطب الشرعي لإجراء الصفة التشريحية لجثمان المسجون مصطفى قاسم.

    واشنطن أعربت عن قلقها إزاء سجنه.. النائب العام يأمر بتشريح جثمان مصطفي قاسم

    وبحسب بيان للنائب العام، فإن المستشار حمادة الصاوى أمر بإجراء الصفة التشريحية لجثمان المحكوم عليه مصطفى قاسم عبد الله محمد؛ للوقوف على أسباب وفاته.

    كما أمر بطلب ملفه الطبي وسؤال الأطباء المشرفين على حالته لدى وصوله مستشفى جامعة القاهرة “قصر العيني”، وسؤال الأطباء المعالجين له بمستشفى سجن طرة.

    وكان المتوفى قد نُقل من مستشفى سجن طرة إلى مستشفى جامعة القاهرة أمس الأحد؛ لتلقي العلاج هناك غير أنه فارق الحياة اليوم.

    في ذكرى فض اعتصام رابعة العدوية.. هذا ما حدث قبل 6 سنوات (تسلسل زمني)

    وكان قاسم، وهو مواطن أمريكي، احتجز في مصر منذ 7 سنوات، وناشد الرئيس الأمريكي دونالد ترمب ونائبه مايك بنس بالتدخل لإطلاق سراحه.

    ووفقا لمجلة نيوزويك الأمريكية، بعث المواطن الأمريكي مصطفي قاسم (53 عاما) ويعمل سائق سيارة أجرة في نيويورك، رسالة عبر محاميه للرئيس ترمب ونائبه مايك بنس يطالبهما فيها بالتدخل لإطلاق سراحه بعد أن قضي 5 سنوات في السجون المصرية.

    هشام عشماوي يكشف الدور الطبي والقتالي لعناصر الإخوان من اعتصام رابعة وحتى التنظيمات

     

    وكان القضاء المصري قد أصدر حكما بسجن قاسم 15 عاما، بعدما ألقي القبض عليه في 2013 ضمن ما يعرف بقضية “فض اعتصام رابعة”.

    وفي ديسمبر الماضي كان وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو عبر في حينها عن قلق الولايات المتحدة إزاء المواطنين الأميركيين المحتجزين في مصر، وذكر اسم مصطفى قاسم.

    الخارجية ترد على بيان مفوضية حقوق الإنسان بشأن أحكام قضية اعتصام رابعة

    السجن 5 سنوات للمصور “شوكان” والإعدام لحجازى والبلتاجى والعريان و72 آخرين بقضية “فض اعتصام رابعة”

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    CIB
    CIB
    إغلاق