• بحث عن
  • كل ما تريد معرفته عن اختناق بخار السخان.. الأسباب والأعراض والوقاية منه

    أحمد عوض

    نستعرض معكم من خلال هذا التقرير، أبرز المعلومات لتجنب اختناق بخار السخان، حيث يرجع هذا الاختناق نتيجة لاتباع العديد من السلوكيات الغير صحيحة، وربما يتطور الأمر، في بعض الحالات إلى الوفاة بالاختناق في حال عدم إنقاذ المصاب بشكل سريع.

    كل ما تريد معرفته عن اختناق بخار السخان بالغاز.. الأسباب والأعراض والوقاية منه

    • ترجع حالات الاختناق أثناء الاستحمام في كثير من الحالات، بسبب تشغيل سخان المياه لفترات كبيرة، واستعمال المياه الساخنة جدا وليست الدافئة.
    • بالنسبة لأعراض اختناق بخار السخان، فيشعر الشخص بضيق شديد في التنفس، ثم الشعور بالدوار، والغثيان، والميول للقيء والتعرض للصداع.
    • يجب أن يعلم الجميع أنه لا يوجد للغاز رائحة، فيجب الصيانة الدورية لمداخل ومخارج السخان، ووجود فتحة للتهوية في الحمام.
    • يعمل غاز أول أكسيد الكربون على منع وصول الأكسجين إلى الجسم بشكل كافٍ، ومن ثم يمكن أن يتعرض الشخص للاختناق، كذلك فإن تنفس الجزيئات الموجودة بغاز أول أكسيد الكربون، يجعلها تعلق في هيموجلوبين الدم، ويصبح الدم غير قادر على حمل الأكسجين وتوصيله إلى أعضاء الجسم المختلفة.
    • يُنصح بالتوقف عن تشغيل سخان المياه بشكل متواصل، واستخدامه لتسخين المياه لفترة محددة فقط، ثم غلقه.
    • لو زادت مدة الاستحمام على 15-20 دقيقة بحد أقصى، يؤدي لصعوبة التنفس بشكل سليم ومن ثم ربما يتعرض الشخص إلى الاختناق، واستبدالها بالماء الدافئ، وتقليل فترة التعرض للبخار، حسبما ذكر موقع “Medical News Today“.

    ومن ناحية أخرى، هناك بعض الأشخاص ممنوعون من الاستحمام بالماء الساخن، وعلى رأسهم الحوامل، ثم مرضى القلب، وكذلك مرضى الصرع، ومن ثم مرضى ضغط الدم المنخفض أو المرتفع، وأخيرا، متناولو المضادات الحيوية وبعض الأدوية الأخرى.

    اقرأ أيضا..

    خبير سلامة مهنية: غاز السخانات ملوش ريحة.. وينصح بالصيانة الدورية

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


    CIB
    CIB
    إغلاق