• بحث عن
  • المشاركون في مؤتمر برلين يتعهدون بعدم التدخل في الشؤون الداخلية الليبية

    تعهد المشاركون في مؤتمر برلين بشأن الأزمة الليبية، بعدم التدخل في الشؤون الداخلية لطرابلس، مؤكدين أن الوضع في ليبيا يهدد الأمن والسلم العالميين.

    وحسب نبأ عاجل بثته “العربي”، فإن الإعلان الختامي لمؤتمر برلين شهد تأكيد أن ليبيا أصبحت أرضًا خصبةً للمنظمات الإرهابية.

    وفي وقت سابق، استهل الرئيس عبد الفتاح السيسي، نشاطه بالعاصمة الألمانية برلين، صباح اليوم، بلقاء السيد مايك بومبيو، وزير خارجية الولايات المتحدة، بمقر إقامته.

    وصرح السفير بسام راضي، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، بأن الرئيس أكد حرص مصر على تعميق الشراكة الاستراتيجية الممتدة مع الولايات المتحدة الأمريكية، والتي من شأنها الحفاظ على الأمن والاستقرار بمنطقة الشرق الأوسط، طالباً نقل تحياته الي الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

    من جانبه، نقل وزير الخارجية الأمريكي، تحيات الرئيس دونالد ترامب للرئيس السيسي، مؤكداً التزام الإدارة الأمريكية بتعزيز أطر التعاون المشترك مع مصر فى مختلف المجالات، ودعم بلاده لجهود مصر لتحقيق التنمية الشاملة والمستدامة، وكذلك مساعيها الحثيثة لتسوية الأزمات في المنطقة بأسرها.

    وأوضح المتحدث الرسمي أن اللقاء شهد التباحث حول تطورات الأوضاع في ليبيا في اطار انعقاد مؤتمر برلين، حيث أكد الرئيس في هذا الصدد أنه لا سبيل لتسوية الأزمة إلا من خلال حل شامل يتناول كافة ابعاد القضية من خلال مسارات واضحة ومحددة، سياسية، وأمنية، واقتصادية، مع صياغة آلية واضحة تحظي بالتوافق والإرادة لتنفيذ ما تتضمنه تلك المسارات من بنود.

    وقد أعرب بومبيو عن تطلع الولايات المتحدة لتكثيف التنسيق المشترك مع مصر بشأن القضية الليبية، وذلك في ضوء الثقل السياسي المصري في محيطها الإقليمي، وخبرتها بالملف الليبي.

    كما تم التطرق إلى ملف سد النهضة، حيث أعرب الرئيس عن التقدير لجهود الولايات المتحدة في رعاية المفاوضات الثلاثية الخاصة بسد النهضة، معربا عن التطلع لاستمرار الدور الأمريكي في هذا السياق وصولاً الي بلورة اتفاق شامل يحفظ حقوق مصر التاريخية في مياه النيل، بينما أكد وزير الخارجية الأمريكي اهتمام وحرص الإدارة الأمريكية على نجاح تلك المفاوضات للخروج بنتائج إيجابية وعادلة تحفظ حقوق مصر وكذلك جميع الأطراف

     

     

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    CIB
    CIB
    إغلاق