• بحث عن
  • ما العمليات التي قرر التنظيم القيام بها بعد كشفه؟!.. 10 أسئلة يطرحها “وثائقي قطب” (فيديو)

    طرحت قناة دي إم سي، برومو الجزء الأول من فيلم “قطب” الذي يتناول قصة حياة “سيد قطب” الملهم التاريخي لجماعة الإخوان المسلمين وباقي تيارات الإسلام السياسي، وصاحب الكتابات المؤسسة لأفكار الجهاد والتكفير في القرن العشرين.

    طرح البرومو 10 أسئلة يتمحور حولها الفيلم الوثائقي بمشاركة عدد من رجال الفكر والسياسة والدين، أبرزهم الشيخ أسامة الأزهري:

    ـ ما العمليات التي تقرر القيام بها عند كشف التنظيم؟

    ـ كيف ذهبت إجابة هذا السؤال بالمتهم سيد قطب إلى حبل المشنقة؟

    ـ لماذا أراد سيد قطب تفجير قناطر مصر الخيرية؟

    ـ هل اختطف سيد قطب تنظيم الإخوان من حسن الهضيبي، وهل انتقم منه الهضيبي فيما بعد؟

    ـ ما الذي دونته المباحث العامة في تقريرها السري الذي حمل الرقم 4101 عن شريك قطب في الأفكار والمخططات؟

    ـ قبل سنوات من المواجهة، هل كان الأستاذ سيد على علاقة قديمة بالعقيد شمس؟

    ـ كيف حاول الإخوان اغتيال عبد الناصر عبر أحد حراسه، وما كواليس اللقاء الأخير بين نجيب محفوظ وسيد قطب في منزله بحلوان؟

    ـ أمام النيابة.. كيف تبرأت زينب الغزالي من أفكار قطب، وكيف تنصل حسن الهضيبي منها وقطب؟

    ـ كيف جند الإخوان الشابين محمود عزت ومحمد بديع.. وكيف أصبحت مادة النتروجلسرين ضرورة لتكامل شخصية المسلم عند القطبيين الأوائل؟

    ـ كواليس اللحظات الأخيرة لقطب وهواش وإسماعيل قبل المشنقة؟ ولأول مرة وعقب أكثر من نصف قرن محاضر تحقيق واعترافات 65 أمام عدسة الكاميرا؟.

    بأوراق تحقيق سرية لأول مرة.. قصة حياة “سيد قطب” في فيلم وثائقي على DMC الأربعاء المقبل (صورة)

    وتطلق وحدة الأفلام الوثائقية بقناة دي إم سي، الأربعاء القادم الجزء الأول من فيلم “قطب” الذي يتناول قصة حياة “سيد قطب” الملهم التاريخي لجماعة الإخوان المسلمين وباقي تيارات الإسلام السياسي، وصاحب الكتابات المؤسسة لأفكار الجهاد والتكفير في القرن العشرين.

    يحفل الفيلم بمفاجآت عديدة، حيث يقدم للمشاهد أوراق وتحقيقات تنظيم سيد قطب المشهور إعلاميا باسم تنظيم1965، من واقع تحريات المباحث الجنائية العسكرية والمباحث العامة، ويعرض صانعو الفيلم وثائق مصنفة “سري” و”سري جدا” لأول مرة أمام عدسة الكاميرا، فيما يخص تنظيم سيد قطب بكافة تفاصيله المتشعبة.

    كما يقدم الفيلم مقالات أرشيفية لسيد قطب من واقع تعقب رحلته مع الصحافة والأدب من 1926، وحتى العام 1966 حين تم إعدامه.

    وتقدم وحدة الأفلام الوثائقية بدي إم سي، ومديرها الكاتب الصحفي أحمد الدريني، ومديرها التنفيذي المخرج شريف سعيد، عددا من المشاهد الدرامية التي تم تصويرها خصيصا لتجسد مسار التحقيقات، بما انطوت عليه من مفاجآت تًعرف لأول مرة حتى في أوساط باحثي وخبراء ملف الإسلام السياسي.

    يتطرق الفيلم الواقع في جزئين، كل جزء ساعة تلفزيونية، مسار رحلة سيد قطب منذ مجيئه من أسيوط للقاهرة ثم في سفره للولايات المتحدة وعودته وانخراطه مع مجلس ثورة يوليو، ثم انقلابه على مجلس الثورة والتحاقه بجماعة الإخوان المسلمين، وصولا لمحاولة اغتيال الرئيس جمال عبد الناصر في حادث المنشية، ثم اعتقال قطب، ثم خروجه من السجن ثم دخوله مرة أخرى قبل أن يلقى حكما بالإعدام.

    كما يتطرق الفيلم للأسس الجنائية التي اكتنفت خط سير القضية وأفضت في نهاية المطاف لإعدام قطب، بما فيها الأحراز الجنائية المتعلقة بالقضية من سلاح ومتفجرات ومواد كيميائية.

    يعالج الفيلم تطورات شخصية قطب وأفكارها من خلال الدكتور أسامة الأزهري العالم بالأزهر الشريف ومستشار رئيس الجمهورية للشؤون الدينية الذي يقدم قراءة فقهية لمنتج سيد قطب وأفكاره، واللواء فؤاد علام نائب رئيس جهاز أمن الدولة الأسبق الذي كان آخر شهود العيان على قطب في لحظاته الأخيرة، بالإضافة للدكتور يحيى الرخاوي الطبيب النفسي الشهير الذي قدم قراءة نفسية لبعض محطات قطب.

    علاوة على خليفة عطوة أحد متهمي حادث المنشية عام ١٩٥٤، والذي يدلي بشهادة تفصيلية عن محاولة اغتيال عبد الناصر في الإسكندرية على يد جماعة الإخوان المسلمين.

    ويقدم قراءة تحليلية للقضية ككل الناقد الأدبي سيد محمود والكاتب الصحفي أحمد سمير والباحثة في العلوم السياسية سلمى أنور والكاتبة والباحثة حنان حجاج، بالإضافة لعمرو فاروق الباحث في شؤون الإسلام السياسي.

    الفيلم من سيناريو وإخراج شريف سعيد ورؤية وكتابة أحمد الدريني، فيما قام أحمد صفوت بدور المنتج الفني للفيلم، والدكتوره الشيماء العزب بدور الباحث، وأيمن عثمان للمواد الأرشيفية، ومدير تصوير بيشوي عاطف، فيما قام بالمونتاج المونتير بيشوي ميشيل.

    وقام بتجسيد دور سيد قطب الممثل وائل علي، فيما أدى عدد من الممثلين أدوار أبرز الشخصيات الواردة في الفيلم مثل علي عشماوي وعبد الفتاح إسماعيل وزينب الغزالي وأمينة قطب وحميدة قطب.

    تبث قناة دي إم سي الفيلم يوم الأربعاء 22 يناير في الساعة التاسعة مساء، فيما تتولى قنوات سي بي سي وسي بي سي إكسترا وأون تي في والحياة إذاعته على مدار الأيام القادمة.

    جدير بالذكر أن الكاتب الصحفي محمود مسلم يقوم بأعباء دور رئيس شبكة دي إم سي فيما يقوم الإعلامي محمود التوني بدور نائب رئيس قناة دي إم سي.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق