• بحث عن
  • أول حديث لـ”سيدة الكارو”: “بأجّر العربية يوميًّا عشان أسترزق من الزبالة” (فيديو)

    القليوبية - علاء النجار

    شابة عشرينية في مقتبل العمر، ربما ساقها قدرها لحظ يختلف عن بنات جيلها، لتمتهن مهنة أوقعتها في قبضة حملة لرئيس حي شرق شبرا الخيمة، عند أول كوبري مسطرد، بدت على الشابة العشرينية ملامح الشيخوخة رغم حداثة سنها، وجعل شكلها أكبر سنًا مما تبدو عليه.

    “القاهرة 24” التقى آية محمد الشحات، والشهيرة بصاحبة واقعة “عربة الكارو” في شبرا الخيمة، حيث أكدت الشابة العشرينية والتي تعول طفلين “مصطفى والذي يبلغ من العمر ثلاث سنوات، ويوسف الذي يبلغ عامين”،  أن زوجها تركها هي وأطفالهم مع والدتها ووالدها، اللذين يعيشان بعزبة الصفيح على طريق البترول، بمحافظة القليوبية، ونفض يديه عن غبار مسؤولية رعايتها هي وأبناءه.

    وتابعت الشابة التي تلعثمت في مستهل حديثها كثيًرا، أن زوجها يعمل سائقا على “توك توك”، مؤكدة أنها استأجرت “عربة الكارو”، بـ 50 جنيها في اليوم لفرز وجمع مخلفات القمامة وإعادة بيعها.

    تنفق على أيتام.. غضب واستياء بعد مصادره حي شبرا الخيمة لـ”كارو” تملكه سيدة (صور)

    وذكرت بطلة واقعة “عربة الكارو”، أن الدكتور بكر عبد المنعم رئيس حي شرق شبرا الخيمة، أرسل لها للحضور وتسلم العربة، موضحة: “رئيس الحي كلمني وقالي تعالي خدي عربيتك، لما الناس والفيس نشر صورتي والإعلام كلمني”.

    وأشارت آية إلى أنه في وقت سابق تكررت نفس المشكلة المتداولة حاليًا، حيث تم احتجاز عربة كارو أيضًا منها قائلة: “استلفت 200 جنيه عشان خاطر يرجعولي العربية”.

    وقالت الشابة إنها تسكن مع أخواتها ووالدها ووالدتها وأطفالها في غرفتين فقط، بعزبة الصفيح والتي تقع على طريق البترول في محافظة القليوبية.

    أول إجراء من محافظ القليوبية بواقعه “سيدة الكارو”

    وفي وقت سابق تداول عدد من مستخدمي موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، صور لسيدة تركب “عربة كارو”، وبها قمامة تقوم بتجميعها، حيث استوقفتها حملة برئاسة الدكتور بكر عبد المنعم، رئيس حي شرق شبرا الخيمة، واحتجزوا العربة.

    وفي الصورة شوهد طفلها الصغير يشاهدها أثناء بكائها، مع توسلاتها للموظفين بعدم احتجاز العربة لأنها مصدر رزقها ودخلها الوحيد بعدما تركها زوجها.

      

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    CIB
    CIB
    إغلاق