• بحث عن
  • أحدهم كفيف.. إحالة قتلة “عريس الشرقية” للمفتي

    الشرقية - إسلام عبدالخالق

    أصدرت محكمة جنايات الزقازيق، بمحافظة الشرقية، برئاسة المستشار أحمد سليمان الجمل، رئيس المحكمة، وعضوية المستشارين أسامة الحلواني وباسم جاويش، وسكرتارية تامر عبدالعظيم وقلبس صبحي، اليوم الأربعاء، قرارًا بإحالة ثمانية أشخاص، بينهما شقيقان أحدهما كفيف، إلى مفتي الجمهورية.

    وحددت جلسة دورن الانعقاد الثالث من شهر فبراير المُقبل للنُطق بالحكم؛ على خلفية اتهامهم بقتل سائق “تروسكيل” في الحادية والعشرون من عمره.

    وذلك من أجل سرقته والاستيلاء على دراجته البخارية، بعدما استدرجوه بحجة توصيل كمية من الخُردة إلى إحدى المناطق بدائرة مركز بلبيس، قبل أن يضربونه ويمزقون جسده، فيما اكتفى “الكفيف” بالاستلقاء فوق جسده.

    تعود تفاصيل الواقعة للأسبوع الأخير من شهر يناير من العام الماضي، عندما تلقى اللواء جرير مصطفى، مدير أمن الشرقية، إخطارًا من اللواء محمد والي، مدير المباحث الجنائية، يفيد بورود بلاغًا يفيد بغياب المدعو “محمد السيد” 21 سنة، سائق تروسيكل، مُقيم بقرية “كفر الحمام” التابعة لدائرة مركز الزقازيق.

    وتوصلت التحريات إلى أن المجني عليه قد قُتل، وأن وراء ارتكاب الواقعة كلًا من: “إسلام.ص.م.س” 20 سنة، وشقيقه “علي” 22 سنة، كفيف، وصديقهما “صبحي.ش.ع” 22 سنة، مُقيمين بدائرة مركز بلبيس، وصديقٍ لهم، وأربعة آخرين.

    وتبين قيام المتهمين باستدراج المجني عليه بحجة نقل كمية من الخردة، وعند صعوده الطابق الثاني كونه يساعدهم في حمل الخردة لنقلها على التروسكيل، تعدوا عليه بالضرب، فيما اكتفى “الكفيف” بالجلوس فوقه، وتكفل المتهمان الآخران بتمزيق جسد المجني عليه بسكين كانت بحوزتهما، واشترى الأربعة الآخرين “التروسيكل” رغم علمهم بما حدث، وبالعرض على النيابة العامة أمرت بإحالتهم محبوسين إلى محكمة الجنايات.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    CIB
    CIB
    إغلاق