• بحث عن
  • مصطفى بكري يطالب برد الاعتبار لقيادات الشرطة بعد اتهامهم في 25 يناير (فيديو)

    طالب الإعلامي مصطفى بكري، بضرورة رد الاعتبار إلى قيادات الشرطة بعد اتهامهم ضمن أحداث 25 يناير 2011.

    وأضاف بكري، خلال تقديمه برنامج “حقائق وأسرار”، المذاع على قناة “صدى البلد”، أنه ينتظر اليوم لتكريم قادة الشرطة المصرية الذين أصيبوا في عملهم البكري وتمت محاكمتهم أمام القضاء على عدة سنوات وتعرضوا لألم نفسي.

    وأشار الإعلامي مصطفى بكري إلى أن في 28 يناير 2011 حدث اعتداء لمؤسسات الدولة حينها، وتحملت الشرطة المصرية الكثير وتحمل قادتهم الكثير وتم سجن بعضهم، وحصلوا على البراءة مما نسب إليهم من الاتهامات.

    نقيب الفلاحين: 25 يناير عيد الشرطة ولا أعترف بثورة يناير

    وفي اتجاه متصل، قال محمد عبد الستار، النقيب العام للفلاحين، إنه لا يعترف بثورة يناير، لافتًا أن أغلبية الشعب المصري يحتفل كل عام في 25 يناير بعيد الشرطة، وليست هناك احتفالية أخرى، وأن الثورة الحقيقة كانت في 30 يونيو.

    وأضاف النقيب العام للفلاحين، في تصريحات له اليوم الأربعاء، أننا نحتفل مع وزارة الداخلية، في الخامس والعشرين من يناير كل عام بعيد الشرطة، وذلك تخليدا لملحمة الإسماعيلية التي صمد فيها رجال الشرطة ضد الإنجليز، ولن نحتفل إلا بعيد الشرطة فقط، ولن ننسى أحداث 25 يناير 2011، وهم يقذفون عناصر الشرطة بالمولوتوف، مشيرًا إلى أن المخربون أشعلوا النيران في 4 آلاف سيارة شرطة في 28 يناير عام 2011.

    وأضاف نقيب عام الفلاحين: “أن التنظيمات الإرهابية نزلت إلى الشوارع في 25 يناير، لتخريب الباد، لذلك لا نحتفل فى 25 يناير سوى بعيد الشرطة، ومفيش حاجة اسمها ثورة دي كانت مؤامرة، والحمدلله على نعمة الأمن والاستقرار التى نعيشها فى ظل قيادة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية”.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


    CIB
    CIB
    إغلاق