رئيس التحرير
محمود المملوك

مصريون في الصين يقررون العودة لمصر خوفًا من فيروس كورونا (خاص)

القاهرة 24

“الانتظار يعني الموت”، كلمة مرددة على ألسنة المصريين في الصين، وذلك بعد قرار أغلبهم النزول إلى القاهرة خلال اليومين القادمين بنسب حجوزات هي الأكبر للجالية المصرية للنزوح من الصين، وذلك على خلفية انتشار فيروس كورونا الذي تسبب في حبس الجميع في المنازل، خوفًا من الإصابة بالفيروس القاتل.

“متغلطش غلطتي”.. مصري يسافر الصين ليتفاجأ بانتشار فيروس كورونا (صور)

يقول إسلام حسن أحد المصريين في الصين لـ”القاهرة 24“، إنه يعيش منذ سنوات للدراسة في الصين، لكن وجوده فترة أطول يعني الموت، خاصة وأنه لا يتمكن من الخروج من المنزل أو الذهاب غلى الجامعة، كل شيء في أكبر دول العالم من حيث السكان أصبح متوقفًا، في الوقت الذي تستمر الحكومة في طمأنة الناس، لكن على مستواه الشخصي لا شيء يجبره على البقاء في هذه المأساة التي يبدو أنها لن تنتهي قريبًا.

يعيش إسلام في العاصمة بكين لدراسة الهندسة في الجامعة، بينما أحمد والذي نشر تجربته على أحد المجموعات المخصصة في السفر طالب المصريين بعدم تكرار خطأه بالسفر إلى الصين قبل أيام قليلة من إعلانهم انتشار المرض في كافة الأنحاء، ما جعله مجبرًا على البقاء فترة أطول، لكنه في طريقه للعودة في أسرع وقت، خوفًا من الإصابة بالفيروس القاتل كورونا المستجد.

“حالات الضحايا ترتفع والصينيون لا يتبعون التعليمات”.. قصة أسرة مصرية مهددة بفيروس كورونا في الصين (خاص)

عاجل