• بحث عن
  • عاجل.. السجن المشدد 6 سنوات لجدة الطفلة “جنة”

    قضت الدائرة السادسة بمحكمة جنايات المنصورة، برئاسة المستشار نسيم بيومي، بمعاقبة الجدة المتهمة بقتل حفيدتها “جنة”، بالسجن المشدد لمدة 6 سنوات، وإلزامها بالمصاريف الجنائية وإحالة الدعوى المدنية للمحكمة المختصة.

    واستمعت المحكمة للمرافعة عن الجدة المتهمة “صفاء” بقتل حفيدتها “جنة”، الذي طالب ببراءتها والإفراج عنها، مستندًا إلى ما قالته الحفيدة الكبرى للجدة وشقيقة الطفلة المتوفاة، حيث قالت في التحقيقات الأولية إن الطفلة توفيت من الزيت المغلي وليس التعذيب، قبل أن تغير أقوالها.

    وأكد عبد الله العجمي، المحامي، في مرافعته، أن الطفلة ضحية أمية الجدة إذ عالجت حروقها من الزيت المغلي بطرق غير صحيحة شعبية، وعندما استاءت حالتها توجهت بها بنفسها إلى المستشفى، ولا بد من محاكمتها للإهمال بالطفلة وليس قتلها عن عمد.

    واتهم المحامي “فيس بوك وضغط السوشيال ميديا” بالتسبب في تحويل القضية إلى اتهام الجدة بالقتل والتعذيب والضغط لعقابها، رغم أن آثار الحروق توضح أنها ناتجة عن الزيت، وشكك في التحريات وعدم وجود أدوات التغذيب في أمر الإحالة.

    واستمعت المحكمة إلى أقوال والدة الطفلة جنة ضحية تعذيب جدتها من قرية بساط الدين التابعة لمركز شربين، في غرفة المداولة.

    ونفت “أسماء”، والدة الطفلة جنة التهمة من الجدة مؤكدة أن أمها تحب الأبناء وتهتم بهم وأن الطفلة سقطت في زيت مغلي، وكانت الأم تحسن تربيتهما ورعايتهما.

    وتستأنف المحكمة جلسات الجدة المتهمة وتستمع إلى المرافعة، عن المتهمة صفاء عبد الفتاح، بتهمة تعذيب حفيدتها الطفلة جنة محمد سمير، بعد عدة جلسات من التأجيل.

    وكانت محكمة جنح شربين قد حكمت بتخفيف العقوبة على الجدة المتهمة بتعذيب حفيدتها “أماني” إلى الحبس لمدة سنة بدلًا من حبسها ثلاثة سنوات.

    يذكر أن الطفلة جنة عذبت على يد جدتها وتسبب في بتر ساقها، وتوفيت متأثرة بحروقها، كما تعذبت اماني بالحرق في أعضائها التناسلية وتشويه ثدييها بآلة حادة.

    وأثبت الطب الشرعي أن الطفلتين، تعرضتا للتعذيب من قبل الجدة، التي أكدت في التحقيقات أنها فعلت ذلك من أجل تربيتهما منذ انتقال الحضانة لها بحكم محكمة.

    تحاكم الجدة جنائيا في تعذيب جنة، وقد أثبت التقرير الصادر من مستشفى الأمراض العقلية، سلامة قواها.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


    إغلاق