• بحث عن
  • أمير طعيمة :حمو بيكا عار على البشرية.. ويقترح عقابًا تدريجيًا لعمر كمال وشاكوش (صورة)

    منى محمد

    علق المؤلف أمير طعيمة على الجدل المُثار على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة حول مطربي المهرجانات بعد القرار الذي أصدرته نقابة المهن الموسيقية.

    وأوضح طعيمة وجهة نظره حول منشور رآه عبر مواقع السوشال ميديا، وأعاد هو نشره على صفحته الرسمية بـ “فيس بوك”، وعلق عليه بصورة مطرب المهرجانات حمو بيكا، وكتب عليه رؤيته الخاصة ولم يتخذ جانب أحد من طرفي القضية.

    وكتب طعيمة: “البوست اللي أنا عامله شير +18 لأنه فيه حقارة أنا مش متخيلها.. مكنتش هقول رأيي في الهوجة بتاعة المهرجانات، لأني شايف كل الآراء مكررة سواء اللي مع أو اللي ضد، و شايف إني أستفيد بوقتي في حاجة أهم، لحد ما شُفت البوست المُرفق و مش قادر ما أعلقش”.

    أمير طعيمة يعلق على مشكلة المهرجانات
    أمير طعيمة يعلق على مشكلة المهرجانات

    وتابع: “فكرة تعميم “المنع” على الجميع فيه ظلم للبعض، اللي أخطاؤهم قليلة يأخذوا فرصة، و نقومهم ولو غلطوا يبقي العقاب تدريجي، خاصة اللي عندهم أصوات كويسة زي عمر كمال و شاكوش”.

    وتابع عن “البوست” الذي أعاد نشره: “أما اللي زي الكائن ده و كل من شارك في الأغاني دي، فأنا مع المنع و الإيقاف وكمان رفع دعاوى قضائية لأنه مجرم وعار على البشرية قبل الفن، اللي هتقروه ده لا ليه صلة باختلاف أذواق ولا تنظير ولا حرام وحلال، دي سفالة وقلة أدب”.

    نائب بولاق الدكرور يعلن دعمه لحسن شاكوش ضد هانى شاكر: “إحنا المناطق الشعبية”

    واختتم حديثه قائلًا: “آخر حاجة: لو واحد مش دكتور و فاتح عيادة بيكسب منها لما بتوفقه عن العمل أنت مش بتقطع عيشه، أنت بتصحح وضع خاطئ و بتحمي الناس من شره”.

    وخاطب جمهوره حول “البوست” الذي صاحب تعليقه على الأزمة قائلًا: “أقرؤوا القرف المُرفق واللي هيدافع بليز يعمل لي هو بلوك”.

    عاجل.. دعوى قضائية لمنع ظهور حمو بيكا وشاكوش وعمر كمال على الفضائيات

    بدأت مشكلة أغاني المهرجانات، بعد غناء شاكوش وعمر كمال في استاد القاهرة، في حفل عيد الحب أغنيتهما الشهيرة “بنت الجيران”، وتلفظا فيها بألفاظ لا تليق بالمكان الذي يقفا فيه أمام هذا الحشد من الجماهير،

    ولم ينفذا تعليمات هاني شاكر، نقيب المهن التمثيلية، مما أثار غضبه، وقرر أن يمنع مطربي المهرجانات من غناء هذا النوع من الأغاني، التي وصفها بأنها لا تليق بالذوق العام.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق