• بحث عن
  • السيسي يوجه بتنفيذ المشروع القومي للاكتفاء من مشتقات البلازما وفقًا للمواصفات العالمية

    مؤشر فيروس كورونا عالميا

    المصابون
    803752
    المتعافون
    172435
    الوفيات
    39070

    مؤشر فيروس كورونا في مصر

    المصابون
    656
    المتعافون
    150
    الوفيات
    41

    عقد  الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم، اجتماعًا مع الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان؛ لمتابعة الخطوات التنفيذية للمشروع القومي للاكتفاء الذاتي من مشتقات البلازما.

     وأكد رئيس الوزراء، في مستهل الاجتماع، أهمية المشروع القومي لتجميع وتصنيع مشتقات البلازما، الذي يأتي في إطار توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي، بأن يتم تنفيذه وفقًا لأعلى المواصفات القياسية العالمية، بما يُسهم في امتلاك القدرة على تحقيق الاكتفاء الذاتي على مستوى الدولة.

    واستعرضت وزيرة الصحة، خلال الاجتماع، الأمراض التي يتم علاجها وفق المشروع، موضحة أنها تشمل أمراض الكلى والكبد وبعض أمراض القلب والحروق – الألبومين، وأمراض سيولة الدم (الهيموفيليا بأنواعها) وعوامل التجلط، إلى جانب أمراض المناعة وسرطان الدم، وبعض أمراض الأعصاب والروماتيزم – IVIG.

    كما عرضت زايد، رؤية المشروع الذي يستهدف تأمين احتياجات الدولة من مستشقات البلازمة، وبصفة خاصة (ألبومين – فاكتور 8 – إيميونوجلوبيلين)، من ثم  السعي للتصدير إلى الدول الإفريقية، منوهة في هذا الصدد إلى أن مراحل المشروع ثلاث وهي مراكز تجميع البلازما، والتصنيع لدى الغير بهدف إنتاج مشتقات البلازما، ثم مرحلة إنشاء وبناء المصنع المحلي ونقل التكنولوجيا.

    وأوضحت الوزيرة أن محور تجميع البلازما يشمل تجهيز المراكز هندسيًا ومن المتوقع استلام 6 مراكز مجهزة هندسيًا عن طريق إحدى الشركات المتخصصة خلال الشهر المقبل، كما يشمل هذا المحور إمداد المراكز بالأجهزة والمعدات، وإعداد غرف التجميد، إضافة إلى نظام الميكنة والتوظيف والتدريب على الجودة والاعتماد.

    وأوضحت الوزيرة، أن الأجهزة والمهدات تنقسه إلى كراسي تبرع، وأجهزة فصل البلازما، وفريزرات، وأجهزة لحام، مشيرة إلى إعداد المواصفات الفنية للأجهزة والمستهلكات وأجهزة التحاليل، والاطلاع على المعايير العالمية ومتطلبات عمل المشروع، ودراسة مواصفات الشركات العالمية في كل مجال، وفيما يتعلق بنظام الميكنة فقد قام فريق عمل متخصص في تكنولوجيا المعلومات بزيارة لفرنسا للتعرف على خدمات الدم الفرنسية EFS، واطلع على كيفية سير العمل في هذه المراكز، فيما يخص النواحي التكنولوجية وميكنة الأعمال بها، مشيرةً إلى أنه جار حاليًا عملية توريد سياراات نقل مبردة للقيام بنقل العينات بين المراكز.

     

    كما استعرضت الوزيرة دور منظمة الصحة العالمية، والتي شملت عدة زيارات للمشروع المصري للبلازما قام بها خبير هولندي على مدار العام الماضي لمراجعة الرسومات الخاصة بالمراكز، وأوصى ببعض التعديلات عليها لتتناسب مع المعايير العالمية للجودة.

    واستمع رئيس الوزراء، خلال الاجتماع، لشرح من جانب وزيرة الصحة حول خطة تنفيذ مراحل التصنيع الخارجي، وإنشاء المصنع المصري ونقل التكنولوجيا، موضحة في هذا الشأن أنه تمت مخاطبة الشركات العالمية للحصول على عروض لتنفيذ المشروع بالمواصفات المالية والفنية المطلوبة، وتم الانتهاء من دراسة كافة التقييمات الفنية والمالية وعمل مقارنة بين الشركات بالتعاون مع عدد من الجهات والخبراء في مجالات مختلفة، وتم اختيار إحدى الشركات لتنفيذ المشروع بفضل تفوقها في هذا المجال.

    كما اطلع الدكتور مصطفى مدبولي، خلال الاجتماع، على كافة المتطلبات والاحتياجات اللازمة لبدء تنفيذ مراحل المشروع القومي لتجميع وتصنيع مشتقات البلازما، والأدوار المنوطة بالوزارات والجهات المعنية؛ لتقديم التيسيرات المطلوبة لبدء تشغيل المصنع وعملية تصنيع مشتقات البلازما.

    وأكد رئيس الوزراء أن الحكومة ستبذل أقصى جهودها، للإسراع بالبدء في تنفيذ هذا المشروع الحيوي، الذي يضمن إنتاج مشتقات البلازما محلياً بأعلى مواصفات الجودة العالمية.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


    CIB
    CIB
    إغلاق