• بحث عن
  • حبس عاملين ضُبط بحوزتهما 442 قطعة أثرية قبل تهريبها للخارج

    الشرقية - إسلام عبد الخالق

    أصدرت نيابة كفر صقر العامة، برئاسة المستشار أحمد شكري، وإشراف المستشار الدكتور أحمد خفاجي، المحامي العام لنيابات شمال الشرقية، اليوم الثلاثاء، قرارًا بحبس عاملين اثنين لمدة أربعة أيام على ذمة التحقيقات؛ على خلفية اتهامهما بحيازة ومحاولة بيع وترويج مجموعة كبيرة من القطع والتماثيل الأثرية.

    البداية كانت بورود معلومات لمفتشو قطاع الأمن العام، بإشراف اللواء علاء الدين سليم، مساعد الوزير لقطاع الأمن العام، بالتنسيق مع إدارة البحث الجنائي بالإدارة العامة لشرطة السياحة والآثار بوزارة الداخلية، برئاسة اللواء مدحت منتصر، وإشراف اللواء رضا العمدة، مدير الإدارة، مفاداها حيازة عامل، يبلُغ من العمر 39 عامًا، مُقيم بدائرة مركز شرطة كفر صقر، بمحافظة الشرقية، لبعض القطع الأثرية بقصد الإتجار وعرضها للبيع وتهريبها خارج البلاد.

    وفور التأكد من صحة المعلومات، جرت مداهمة المتهم، حيث ضُبط برفقته شخصًا آخر، عامل، في السابعة والعشرين من عمره، وذلك بدائرة مُقيم بدائرة مركز شرطة صان الحجر، وبحوزتهما 442 قطعة أثرية.

    وشملت المضبوطات 345 عملة مختلفة الأشكال والأحجام، ترجع جميعها للعصرين الروماني والبيزنطي، بالإضافة إلى 72 قطعة من “الخرز” على شكل عقد مصنوع من “الألباستر”، والتي تُستخدم كـ”تمائم”، و13 تمثال لـ”أوشبتي” مختلفة الأشكال والأحجام، ترجع جميعها لعصر الدولة القديمة، وتمثال آخر يُمثل الملك وبصحبته زوجته، مصنوع هو الآخر من من “الألباستر” يرتكز على قاعدة مستطيلة مدون عليه من الخلف كتابات هيروغليفية ترجع لعصر الدولة القديمة، ورأس تمثال لأحد الأشخاص مصنوع من البازلت بطول 15 سنتيمتر، يرجع لعصر الدولة الحديثة.

    المضبوطات شملت كذلك تمثال “الثالوث” يُمثل الملك وبصحبته زوجته من الناحية اليسرى، وبالناحية اليُمنى يوجد به مُجسد للإله “حتحور” مصنوع من الجرانيت بطول 13 سنتيمتر، مدون عليه من الخلف كتابات هيروغليفية ترجع لعصر الدولة الحديثة، و”مبخرة” على شكل حلزوني لها فوهة بطول 5 سنتيمترات، مدون عليها كتابات هيروغليفية ترجع لعصر الدولة القديمة، وتمثالان من الحجر الجيري لشخصين في وضع الجلوس، أحدهما بدون رأس، ومدون عليهما كتابات هيروغليفية.

    وبمواجهة المتهمان اعترفا بما أسفرت عنه التحريات، وأن المضبوطات كانت بحوزتهما بقصد الاتجار فيها، وأنها نتاج لعمليات حفر وتنقيب عن الآثار بمنطقة صان الحجر، وأنهما كانا في طريقهما لبيعها وتهريبها خارج البلاد، فيما جرى التحفظ على المتهمين والمضبوطات، وتحرر عن ذلك المحضر رقم 4218 جُنح كفر صقر لسنة 2020، وبالعرض على النيابة العامة أمرت بحبسهما على ذمة التحقيقات.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


    إغلاق