• بحث عن
  • كورونا في بالسعودية.. الاشتباه في حالة إصابة جديدة بالفيروس وصحة المملكة توضح

    كشفت وزارة الصحة السعودية، حقيقة الأخبار المتدوالة على مواقع التواصل الاجتماعي “توتير”، بشأن قدوم معلم من إيران دخل السعودية بدون الخضوع للكشف، مشيرين إلى أن هناك حالة من الرعب داخل المدرسة.

    وبدورها ردت الوزارة عبر حسابها الرسمي، على مواقع التواصل التدوينات “تويتر”، أنه بعد الاستدلال على الحالة المقصودة اتضح أنه تم التعرف عليها وفحصها قبل يومين وكانت النتيجة سليمة.

    ووجهت وزارة الصحة بالمملكة العربية السعودية، المواطنين وجميع قاطني البلاد، إلى التعامل مع تلك الحالات بالتواصل معها بشكل سريع بدلًا من النشر على مواقع التواصل الاحتماعي، طارحين رقم “937” للإبلاغ عن الاشتباه في حالات كورونا.

    عاجل.. السعودية تُعلن تسجيل أول إصابة بفيروس كورونا لمواطن قادم من إيران

    وكانت وزارة الصحة السعودية، أعلنت أمس الاثنين، عن تسجيل أول حالة إصابة بفيروس كورونا الجديد «Covid-19» لمواطن قادم من إيران عبر مملكة البحرين، مؤكدة أن المصاب لم يفصح عن أنه كان في إيران.

    وقالت وزارة الصحة، في تصريحات صحفية، أنها تعمل على تطوير لقاحين لفيروس «كورونا – ميرس» الذي ظهر في السعودية منذ عام 2012، قائلة: إن اللقاح الأول يخص الإبل، وقد استكمل مراحل التطوير والتجارب الأولية، وهو الآن في طور التجارب الميدانية لقياس الفعالية والأمان.

    وكانت الصحف السعودية الصادرة اليوم الثلاثاء، سطلت الضوء على اكتشاف أول حالة إصابة كورونا في السعودية مؤكدين على أنها قادمة من إيران، كاشفين عن دعم ملك البحيرين للسلطات السعودية.

    وكان الملك سلمان بن عبد العزيز، اتصالًا هاتفيًا، من ملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة، أكد فيه الملك حمد دعم البحرين لجميع الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها المملكة العربية السعودية لمنع وصول وانتشار فيروس كورونا، حماية لمواطنيها والمقيمين والقادمين للعمرة والزيارة، وقد عبر خادم الحرمين الشريفين، عن شكره على دعم مملكة البحرين للمملكة.

    ولا يزال فيروس كورونا، يثير حالة من القلق في العالم منذ ظهوره أواخر العام الماضي في مدينة ووهان الصينية، ولم يسلم العالم العربي من ذلك، مع تسجيل أولى حالات الإصابة في بعض الدول العربية، وتزايد أعداد المصابين في العالم العربي ومنطقة الشرق الأوسط.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


    إغلاق