• بحث عن
  • وفد من الصحفيين والجمعيات الحقوقية والمجتمع المدني يزور سجن النساء بالقناطر (صور وفيديو)

    شيماء عاطف

    زار وفد من الصحفيين والمراسلين الأجانب والمجلس القومي للمرأة ومنظمات المجتمع المدني وجمعيات حقوق الإنسان، سجن النساء بالقناطر صباح اليوم الثلاثاء.

    تأتي تلك الزيارة ضمن عدة زيارات تنظمها وزارة الداخلية ممثلة في قطاع السجون، لوفود من الصحفيين والمراسلين الأجانب والجمعيات الأهلية والمجتمع المدني.

    وقالت سينزيا كوكوكلا، مراسلة إحدى القنوات الأجنبية، أن زيارتها لسجن القناطر للنساء شيء رائع، فالاطلاع على حالة السجون في مصر هو أمر إيجابي أكثر مما توقعت.

    وفد من الصحفيين وجمعيات حقوقية بسجن القناطر للنساء
    وفد من الصحفيين وجمعيات حقوقية بسجن القناطر للنساء

    بينما أضاف أوزال خان، مراسل لإحدى القنوات الأجنبية، أنه كان قد سمع قبل زيارته اليوم، أشياء سيئة عن السجون في مصر، لكن بتأتي تلك الزيارة ضمن عدة زيارات تنظمها وزارة الداخلية ممثلة في قطاع السجون، لوفود من الصحفيين والمراسلين الأجانب والجمعيات الأهلية والمجتمع المدني، عد الزيارة رؤيته تغيرت تماما.

    وفد من الصحفيين وجمعيات حقوقية بسجن القناطر للنساء
    وفد من الصحفيين وجمعيات حقوقية بسجن القناطر للنساء

    وتابع: “هذا ليس سجن وإنما هو مركز تأهيل، ويجب على الإعلام الدولي أن يأتوا إلى هنا ليروا بأنفسهم حقيقة ما يحدث”.

    وأكدت إحدى السجينات أن المعاملة داخل السجون جميلة، وأي شيء يردنه يجدونه في الحال، كما تقوم إدارة السجن بإعطائهن ألبان لصغارهن، وكذلك الذهاب إلى المستشفياتت فورا عقب شكوى من إحداهن، بالإضافة إلى وجود حضانة خاصة ومستشفي خاص وورش للتأهيل ومعرض ومكتبة للكتابة والتثقيف.

    https://drive.google.com/file/d/1KfxM29u62-zvAJz_-VA7uQygqZ1zgol4/view

    وأضافت أخرى أنها لم تكن متعلمة وبدأت بمحو الأمية حتى وصلت للحصول علي ليسانس الحقوق، وتأتي إلى مكتبة السجن للقراءة والاطلاع.

    وأردف الإعلامي سمير عمر، مراسل إحدى القنوات العربية، أنه بعد الزيارة تأكد من احترام الدستور والقانون في معاملة النزيلات والنزلاء بالسجون.

    وأكدت حنان رزق، من جمعية مصر الأمل لحقوق الإنسان، أن النزيلات تعلمن الحرف لأن يكون لديهم خبرة تجعل الغد أفضل لديهن.

    أما مروة أدم، من جمعية رسائل أدم للتنمية، توضح أن أكثر ما نال إعجابها في الزيارة هو الصناعات اليدوية التي تقوم بها النزيلات.

    وأعربت أمينة عجمي، من جمعية صحتي بيئتي، أن يسمح للنزيلات بالسجن أن يقمن أطفالهن الصغار بزيارتهن، فقد كانت تعتقد أن الطفل حينما يصل لسن سنتين ينتقل للأسرة بالخارج، ولكنها اكتشفت أنه كل 15 يوما يسمح للطفل بزيارة أمه السجينة.

    وتمنت الدكتورة مايا مرسي، رئيس المجلس القومي للمرأة، أن يكون هناك إعلام أكثر وعيا ومصداقية في نقل ما يحدث بالفعل داخل السجون من معاملات للنزلاء والنزيلات.

    وقالت إحدى السجينات: “مبسوطة إني بدخل فلوس ليا وللي معايا، مش بعتبر نفسي في سجن لكن في مؤسسة عقابية عشان أقف علي رجلي بعد ما أخرج، وياريت المجتمع يحاسبني علي اللي بقيته بعد ما دخلت السجن”.

    وفد من الصحفيين وجمعيات حقوقية بسجن القناطر للنساء
    وفد من الصحفيين وجمعيات حقوقية بسجن القناطر للنساء
    وفد من الصحفيين وجمعيات حقوقية بسجن القناطر للنساء
    وفد من الصحفيين وجمعيات حقوقية بسجن القناطر للنساء
    وفد من الصحفيين وجمعيات حقوقية بسجن القناطر للنساء
    وفد من الصحفيين وجمعيات حقوقية بسجن القناطر للنساء
    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق