• بحث عن
  • شاهد.. اختبارات من “الصحة” على عمال البازارات والسوق السياحي بأسوان بعد ظهور حالات كورونا في مركب الأقصر (صور)

    أحمد بكر

    أجرت وزارة الصحة والسكان المصرية، اليوم، مسحا طبيا شاملا، باستخدام الكواشف الذكية، التي تم توفيرها مؤخرا، وذلك داخل السوق السياحي بمحافظة أسوان، تحسبا لوجود حالات جديدة، بعدما تم الكشف اليوم عن إيجابية 12 حالة من العاملين على مركب سياحي، وجرى نقلهم لمستشفى النجيلة، المخصصة لعزل الحالات المصابة.

    كانت الوزارة قد اتخذت مع عدة جهات إجراءات عدة فور ظهور الحالات على المركب السياحي الذي حمل السائحة التايوانية، التي يرجح أنها نقلت الفيروس للمخالطين لها على متن المركب التي استقلتها، وسارعت وزارة الصحة لنقل الحالات المصابة لمستشفى النجيلة، وعزلت بالتعاون مع جهات أخرى المركب في منطقة تبعد عن مراسي الأقصر بـ20 كم، وأجرت مسحا شاملا للعاملين بالمركب وأرسلت العينة للمعامل المركزية وتنتظر النتائج.

    وكشفت وزيرة الصحة والسكان الدكتورة هالة زايد، تفاصيل إصابة 12 شخصا بفيروس كورونا المستجد، على متن باخرة في محافظة الأقصر.

    وأكدت زايد، في مداخلة هاتفية مع برنامج مصر تستطيع الذي يقدمه الإعلامي أحمد فايق، على قناة دي إم سي، إنه بمجرد إعلان بعض الدول عن استقبال حالات مصابة بفيروس كورونا المستجد من مصر تم تشكيل لجان لتقصي الحقائق حول مصدر هؤلاء الأشخاص.

    وأشارت وزيرة الصحة إلى أنه تم إرسال إيميلات لمسئولي اللوائح الصحية الدولية في دول كندا وأمريكا وتايوان وفرنسا، وبمجرد الحصول على المعلومات، والتي أهمها أن الأعراض ظهرت عليهم بعد ما يتراوح من 8 إلى 13 يوما من خروجهم من مصر، وأن جميعهم كانوا على مركب سياحي بالأقصر، بدأت لجان الوزارة في التقصي.

    ولفتت إلى أن الوزارة أجرت تحاليل كاملة يوم 28 الماضي على المركب والمخالطين ويوم الأحد 4 مارس آخر يوم في فترة الحضانة، وتم إرسال لجنة بالتنسيق مع الصحة العاليمة في الأقصر وأسوان، لو لم يكن أي المخالطين لديهم فيروسات كورونا.

    وزيرة الصحة: نفذنا حجرًا صحيًّا على الباخرة النيلية بالأقصر.. وعزلنا المخالطين بمنازلهم

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


    إغلاق