• بحث عن
  • خالد عبد الغفار يكشف التفاصيل الكاملة للمنتدى العالمي للتعليم العالي

    كشف الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، تفاصيل المنتدي العالمي للتعليم العالي والبحث العلمي، في دورته الثانية تحت رعاية السيد الرئيس عبد الفتاح السيس رئيس الجمهورية بفندق الماسة بالعاصمة الإدارية الجديدة، حيث سيعقد في الفترة من 2 – 4 أبريل 2020 تحت عنوان “رؤية المستقبل”.

    ويناقش المنتدي كافة القضايا الساخنة المعنية بالتعليم العالي والبحث العلمي علي مستوي العالم بهدف تأهيل الشباب والخريجين الجدد للتأقلم على التغيرات السريعة، والإستعداد بالمهارات المطلوبة والتركيز علي طلاب الجامعات والخريجين الجدد، مناقشة إعادة تأهيلهم الي سوق العمل المحلي والإقليمي والدولي، وسد الفجوة بين التعليم وسوق العمل، والإستعداد بالمهارات المطلوبة بما يتلائم مع متطلبات الثورة الصناعية الرابعة والمتغيرات المستحدثة حول العالم.

    وأكد عبد الغفار ان المنتدي يهدف إلي طرح حلول مبتكرة وتقديم آليات لتنفيذها تخدم إحتياجات الصناعة وقطاع الأعمال وتعميق الشراكات معهم مما يساعد الشباب علي إيجاد فرص عمل أو البدء في تنفيذ مشروعاتهم الخاصة من خلال حلقات نقاشية معنية بريادة الأعمال والابتكار في القرن الواحد والعشرين وربطها بالتدويل ومناقشة الإقتصاد المرن والتعليم القائم علي التنافسية.

    ويشهد المنتدى لأول مرة قمة التعليم الطبي والذي يضم نخبة من الأطباء والخبراء والرواد والمنظمات العالمية في المجال الطبي والتعليم الصحي على المستوى العالمي وحضور وفود من الإتحاد العالمي للتعليم الطبي ومؤسسة التطوير العالمي للتعليم والبحث الطبي وحضور أكثر من 30 متحدث من الجامعات  الطبية والمؤسسات البحثية العلمية، كما سيحضر وفد من مجلس أمناء الكلية الملكية البريطانية.

    وفي هذا السياق تم الإعلان عن مسابقة بحثية يرعاها المنتدي لأول مرة بقيمة جوائز تتعدي 600 ألف جنية مصري وقد تقدم في هذا الصدد ما يزيد عن 220 ورقة بحثية من 24جهه و دولة حول العالم تناقش تطوير المجال الصحي بمختلف جوانبه.
    وسوف يتم الإعلان عن الفائزين أثناء الحفل الختامي للمنتدي؛وسيتم نشر الأوراق البحثية الفائزة في منشور الإبتكار الإجتماعي ومنشور تعليم المهن الصحية.

    ومن المتوقع أن يشهد المنتدي حضور أكثر من 100 متحدث ممثلين المجتمع الأكاديمي والبحثي الدولي و 17 ألف مسجل للحضور من 72 دولة حول العالم.

    وسيشمل المنتدى أيضا معرض يضم 60 عارض من الجامعات الحكومية والخاصة والدولية وشركات التكنولوجيا المعنية بالتعليم، كما سيضم الجامعات الجديدة التي تم إنشائها من قبل الوزراة لإستقبال الطلاب بدءا من العام الدراسي المقبل وهم جامعات (الجلالة – جامعة العلمين – جامعة الملك سلمان بفروعها الثلاثة في الطور و شرم الشيخ و رأس سدر).

    ومن المخطط إقامة منصة حوار للشباب تضم أكثر من 50 متحدث من كبري الشركات العالمية وأصحاب الكفاءات في التخصصات المختلفة، التي تهم شباب اليوم ومن المتوقع حضور أكثر من 10 آلاف شاب يوميا للإستفادة من هذة المنصة التفاعلية التي تناقش كافة القضايا المطروحة المعنية بالشباب.

    وكان المنتدي العام الماضي قد ضم 55 دولة وعدد 2000 شخصية دولية وحضور أكثر من 18 ألف شخص وانتهي الي عدة توصيات عملت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، علي وضع إستراتيجية وآلية لتنفيذها علي مدار العام الماضي.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق