• بحث عن
  • الأوقاف: مساعدة متضرري فيروس كورونا أولى من الحج والعمرة

    ناشدت وزارة الأوقاف، من كان قد نوى حج النافلة أو أداء العمرة هذا العام، أن يعيد ترتيب أولوياته، وأن يجعل ما كان سينفقه في حج النافلة أو أداء العمرة في مساعدة الفقراء والمحتاجين والمتضررين من آثار انتشار فيروس كورونا، ولا سيما من فقدوا فرص عملهم من العمالة غير المنتظمة من عمال اليومية ومن في حكمهم من العاملين بالمجالات التي تأثرت بالظروف الحالية.

    وقالت الوزارة عبر موقعها الرسمي، إن مساعدة المتضررين من آثار كورونا أعلى وأفضل وأعلى ثوابًا وأعظم أجرًا ما صدقت النية فيه مع الله.

    وقررت الوزارة، إلغاء أي بعثات حج على نفقتها هذا العام، وتوجيه ما كان مخصصًا لذلك لمساعدة المتضررين من آثار کورونا من الأسر الأولى بالرعاية التي تأثر عائلوها بالآثار المترتبة على انتشار فيروس كورونا عالميا، باعتبار ذلك أولوية مقدمة على حج النافلة أو حتى حج غير المستطيع الفريضة على نفقة الوزارة، ذلك أن الحج غير واجب على غير المستطيع ماليًا وبدنيًا، وأن توفير ما يحفظ قوام الحياة للناس مقدم على غيره من الأعمال.

    وكان الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، قرر تخصيص خمسين مليون جنيه من باب البر للمتضررين من آثار فيروس كورونا، ولا سيما من فقدوا فرصة عملهم من العمالة غير المنتظمة من عمال اليومية ومن في حكمهم من العاملين بالمجالات التي تأثرت بالظروف الحالية، وسيتم ذلك من خلال التنسيق مع مجلس الوزراء.

    كما وجه وزير الأوقاف، بصرف ستة ملايين جنيه كدفعة جديدة من الإعانات للأسر الأولى بالرعاية وأصحاب الأمراض المزمنة والمرأة المعيلة المسجلين على قوائم البر بإدارات البر بمديريات الأوقاف على مستوى الجمهورية، وذلك قبل شهر رمضان المعظم 1441هـ.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


    إغلاق