رئيس التحرير
محمود المملوك

خروج الأمير تشارلز من العزل الصحي بعد تعافيه من إصابته بكورونا

القاهرة 24

قالت صحيفة ديلي ميل، إن مساعدين ملكيين أكدوا أن الأمير تشارلز سُمح له اليوم بالخروج من العزل بعد أسبوع واحد من تشخيص إصابته بالفيروس التاجي كورونا وهو في “صحة جيدة”.

وأضافت الصحيفة أن أمير ويلز البالغ من العمر 71 عامًا يعاني من شكل “معتدل” من المرض الذي جعله يشعر بوعكة لأول مرة قبل أسبوعين قبل أن يطير إلى بيرخال في أبردينشاير، إلا أن زوجته كاميلا لا تزال في الحجر الصحي في بالمورال.

وفي وقت سابق كشفت صحيفة الديلي ميل، إصابة الأمير تشارلز، أمير ويلز، وولي عهد المملكة المتحدة البريطاني بفيروس كورونا المستجد، فيما لم تثبت إيجابية زوجته كاميلا.

عاجل.. وسائل إعلام بريطانية تؤكد إصابة الأمير تشارلز بفيروس كورونا

وبحسب الصحيفة، فإن أمير ويلز البالغ من العمر 71 عاماً، في عزلة ذاتية في قلعة بالمورال في اسكتلندا،

وقال ناطق باسم كلارنس هاوس: “إن اختبار أمير ويلز لفيروس كورونا المستجد جاء إيجابيا، لقد كان يعاني من أعراض خفيفة ولكن بخلاف ذلك لا يزال في صحة جيدة، وكان يعمل من المنزل طوال الأيام القليلة الماضية كالمعتاد”.

وأضاف، أنه تم اختبار دوقة كورنوول ولكن ليس لديها الفيروس، وفقًا للمشورة الحكومية والمشورة الطبية، أصبح الأمير والدوقة الآن معزولين ذاتيًا في المنزل في اسكتلندا.

الأمير تشارلز
الأمير تشارلز

وتابع ناطق باسم كلارنس هاوس، أنه من المستحيل تحديد مصدر إصابة الأمير بسبب العدد الكبير من المشاركات العامة التي قام بها في “الأسابيع الأخيرة”.

وتابعت الصحيفة، أن آخر مشاركة للأمير تشارلز علنية كانت في 12 مارس، لكنه عقد عددًا من الاجتماعات الخاصة مع أفراد Highgrove وDuchy ، وتم إعلامهم جميعًا، فيما قال مصدر إن أكثر تقديرات الطبيب تحفظا هي أن الأمير كان مصاباً في 13 مارس.

وأضاف المصدر، أن الأمير والدوقة ظلوا في حالة معنوية جيدة، وكان الأمير مستيقظا وليس طريح الفراش، كما أن الأطباء يؤكدون أنه من غير المحتمل أن تتصاعد إلى حالة أكثر خطورة، فيما تحدث تشارلز إلى أبنائه دوق كامبريدج ودوق ساسكس ، وكذلك الملكة.

تفاصيل إصابة الأمير تشارلز بفيروس كورونا.. تعرف على مكان عزله برفقة زوجته