• بحث عن
  • مبادرة من البنوك المصرية للتبرع بأكثر من 150 مليون جنيه لمواجهة أزمة فيروس كورونا (بيان)

    أعلن اتحاد بنوك مصر، إطلاق مباردة للمساهمة في دعم المتضررين من وباء فيروس كورونا المستجد، بالتنسيق مع البنك المركزي وأجهزة الدولة، بقيمة 150 مليون جنيه مصري.

    وقال محمد محمود الأتربي رئيس اتحاد بنوك مصر، في بيان صحفي: “أود الإحاطة أنه في ضوء الظروف الحالية التي تواجهها الدولة مع ظهور أزمة انتشار فيروس کورونا المستجد وتداعياتها على الاقتصاد المصري، وما تشهده العديد من القطاعات من إغلاق کلي وجزئي، واستمرارًا لجهود الاتحاد في مجال المسئولية المجتمعية، وبالتنسيق والتواصل مع أجهزة الدولة والبنك المركزي المصري، والدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية ورئيس الأمانة الفنية للجنة الوطنية، والممثل في عضويتها ممثل البنك المركزي المصري، وممثل اتحاد بنوك مصر، والتي تتولى تنسيق وتكامل الجهود والمبادرات التي تقوم بها المؤسسات المالية أو الشركات ورجال الأعمال ومؤسسات العمل الأهلي، بهدف تعظيم الاستفادة من هذه الجهود وضمان وصول المساعدات التي يتم تقديمها الى مستحقيها، ومن منطلق دور الجهاز المصرفي الرائد في دعم الاقتصاد الوطني والمساهمة الفعالة في مثل تلك الأزمات، فقد وافق مجلس إدارة الاتحاد وبالتنسيق مع البنك المركزي المصري على مبادرة البنوك للمساهمة في دعم المتضررين من وباء فيروس کورونا”.

    وأضاف اتحاد بنوك مصر، أن مبادرة الاتحاد على النحو التالي:

    1- التقسيم البنوك الي أربع مجموعات حسب الأرباح المحققة خلال العام الماضي وفقًا للتالي:

    أ- مجموعة بنوك أرباحها تساوي أو أكبر من 5 مليارات جم قيمة التبرع 80 مليون جنيه.

    ب- مجموعة بنوك أرباحها من 3-5 مليارات جنيه قيمة التبرع 40 مليون جنيه.

    ج- مجموعة بنوك أرباحها من 1-3  مليارات جنيه قيمة التبرع 20 ملیون جنيه.

    د- مجموعة بنوك أرباحها أقل من مليار جم قيمة التبرع 10 ملایين جنيه.

    2- نظرًا إلى أن مدة الأزمة غير معلومة لذا يتم تقيم مبلغ الدعم على ثلاثة شهور متتالية (أبريل – مایو – يونيو).

    3- بخصوص مساهمة العاملين بالبنوك فلكل موظف الحرية في التبرع بالقدر الملائم وفقًا لرؤيته واختياره وفي ضوء سياسة كل بنك.

    بيان اتحاد البنوك
    بيان اتحاد البنوك

    وتابع: “وأود الإفادة أن البنك المركزي المصري قد وافق على فتح حساب لهذا الغرض بنك مصر (ح/ الطوارئ والأزمات رقم 2030).

    واستكمل رئيس اتحاد بنوك مصر: “ولا شك أن العمل الجماعي وتكامل وتنسيق مساهمات القطاع المصرفي في هذا الخصوص سوف يكون له عظيم الأثر في تعبئة الموارد، مما سيكون له أبلغ الأثر في تعزيز قدرتنا على مساندة وطننا العزيز في التغلب على تلك الأزمة، ونرجو سرعة المساهمة على ضوء ما سبق في الحساب سالف الذكر وإفادتنا”.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق