• بحث عن
  • الوطني للاستشارات البرلمانية: نجاح جلسة البرلمان يوم 29 أبريل متوقف على التزام النواب

    صرح رامي محسن، مدير المركز الوطني للاستشارات البرلمانية، إن جلسة البرلمان الموافق انعقادها يوم 29 أبريل، ستكون بمثابة بالونه اختبار، بشأن استمرار انعقاد الجلسات فيما تبقي له من مدة، أو إنهاء أعماله إلى الأبد ووقف الجلسات نهائيا لحين تجاوز أزمة وباء كورونا.

    وأوضح مدير الوطني للاستشارات البرلمانية، أن نجاح انعقاد الجلسة المقبلة، متوقف أولا على مجهودات الأمين العام لمجلس النواب، المستشار محمود فوزي، في اتخاذ كافة الإجراءات الوقائية الاحترازية اللازمة لانعقاد الجلسة والالتزام بالتعليمات من حيث ترك مسافة بين النواب والالتزام بالتعقيم المستمر، وارتداء النواب والعاملين بالمجلس الكمامات، أثناء الجلسة، ثانيا التزام النواب أنفسهم بتلك التعليمات، ومنع التعامل المباشر بين النواب وبعضهم البعض.

    ولفتت رامي محسن، إن مجهودات الأمين العام والتى وسبق الإعلان عنها بشأن الجلسات العامة… تبشر بالخير وتنبئ بنجاح استمرا الجلسات، فالأمين العام لدية من القدرة على جعل الجلسات مستمرة وناجحة، لاسيما وانه فى الفترة الأخيرة اتخذ العديد من الإجراءات مع موظفي البرلمان من شأنها منعت تسلل كرونا الى أروقة البرلمان.

    كما قام الامين العام بالتعقيم أكثر من مرة، وقام بتزويد البرلمان بأجهزة قياسات الحرارة، وما تبقي هو التزام السادة النواب بإجراءات السلامة.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


    إغلاق