• بحث عن
  • هل يتسبب جدل إعلان مدينتي رمضان 2020 فى وقف دعاية الشركات العقارية؟!.. خبير يجيب

    أثار إعلان “مدينتي” في رمضان 2020، حالة من الجدل عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بعد أن صنفه البعض بأنه حمل العديد من العبارات “المستفزة” وغير الموفقة.

    حالة الجدل التي صاحبت إعلان “مدينتي” كان من أبرز ملامحها تسجيل العديد من الفيديوهات لأبناء المناطق الأخرى وهم يسخرون من سكان “مدينتي” ويُعلقون على العديد من الجمل التي وردت بالإعلان، ولكن تلك السخرية كان باطنها صراعًا طبقيًا يشهده المجتمع المصري، على حسب وصف سكان “مدينتي”.

    تلك الفيديوهات أو غيرها من أشكال السخرية من الإعلان، ساهمت في خلق صورة ذهنية على سكان “مدينتي” باعتبارهم ليسوا مصريين أو يعيشون في ظروف مغايرة عن المجتمع، وهو الأمر الذي نفاه سكان تلك المنطقة، الذين قالوا إنه من بينهم من لازالوا يسددون أقساط مساكنهم، وإنهم يواجهون نفس المشاكل التي تواجه الجميع داخل المجتمع.

    وأوضحوا أن الكثيرين يعتبرون “مدينتي” الأعلى سعرًا في المناطق المحيطة بها داخل القاهرة الجديدة، إلا أن هذا الأمر ليس صحيحًا، مبينين أن هناك تجمعات سكنية أقل شهرة ولكنها أغلى سعرًا من “مدينتي”، وأن بعضها لا يزال تحت قيد الإنشاء على عكس مشروع “مدينتي” الذي بدأ العمل فيه قبل 14 عامًا.

    ولفتوا إلى أن الهجوم والانتقاد الذي تعرضت له الشركة المالكة لـ”مدينتي”، سيدفع شركات العقارات للتفكير قبل طرح أي حملة إعلانية لمشروعاتهم، الأمر الذي سيضر بسوق العقارات، على الرغم من النشاط غير المسبوق الذي تشهده القاهرة الجديدة من حيث المشروعات السكنية.. بحسب الخبير العقاري محمود الجندى.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


    إغلاق