• بحث عن
  • في ذكرى رحيله.. كيف وصل صالح سليم لكرسي رئاسة الأهلي؟

    محمد محمود

    تحل اليوم الأربعاء ذكرى رحيل صالح سليم، الرئيس التاريخي للنادي الأهلي والرمز التاريخي للكرة المصرية.

    وبدأت حكاية المايسترو مع كرسي رئاسة الأهلي في عام 1980 حيث أصر المايسترو على الترشح مرة أخرى بعد أن خسر في الانتخابات السابقة أمام الفريق مرتجي ولكن هذه المرة نجح نجاحا ساحقا بعدما سانده نجوم الكرة (الخطيب ومصطفى يونس وغيرهم)، وكذلك نجوم السلة ليفوز الرجل بجدارة ويصبح بذلك أول لاعب في تاريخ النادي الأهلي يجلس على مقعد رئيس مجلس إدارة الفريق الأعرق في أفريقيا والشرق الأوسط، ورفع شعار الأهلي فوق الجميع هذا الشعار، وبعدما نجح في الانتخابات، أقام حفلا لتكريم كل من لم يوفقوا في الانتخابات في واحدة من أجمل مواقف المايسترو.

    وفي عام 1984 دخل المايسترو الانتخابات على مقعد الرئاسة مرة أخرى، ولم يعد أي حملة، ولكنه اكتفى بحجم ما أنجزه في الفترة السابقة، ويفوز الرجل فوزا ساحقا على الفريق مرتجيـ ليقود الأهلي في فترته الثانية.

    في ذكرى رحيله.. تعرف على أول كواليس مباراة لصالح سليم مع الأهلي

    وفي فترة الثمانينات وتحت رئاسة المايسترو حقق الأهلي إنجازات أفريقية كبيرة، حيث حصل على كأس الأندية الأفريقية أبطال الدوري مرتين، وحمل كأس الأندية الأفريقية أبطال الكأس ثلاث مرات.

    وفي عام 1988 اكتفى المايسترو بهذا القدر من الإنجازات، ورأى ضرروة ضخ دماء جديدة في مجلس الإدارة فأعلن عدم ترشحه للانتخابات، في موقف نبيل يدل على أن هدفه الرئيسي كان الأهلي ولا شيء سواه.

    في ذكرى رحيله.. تعرف على بداية صالح سليم مع الساحرة المستديرة

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق