• بحث عن
  • أروى: “فلت من رامز مرتين.. ومفيش ضيف كان يعرف أنه مقلب” (حوار)

    حوار: منى محمد

    “مذيعة ماكرة”.. هكذا وصفها رامز جلال في مقدمة برنامجه “رامز مجنون رسمي”، الذي وافقت على المشاركة فيه هذا الموسم وكانت بمثابة الطُعم الذي يجذب الضيف للموافقة على الظهور في برنامج “كرسي الحقيقة”، الذي يتغير فجأة ويصبح برنامج مقالب، هي الإعلامية الكويتية أروى التي تتميز بعلاقتها الوطيدة بالنجوم، لذلك كانت ورقة رابحة ساهمت في نجاح البرنامج.

    وأجرى “القاهرة 24” مع أروى الحوار التالي، الذي كشفت فيه عن الكثير من الكواليس التي مرت بها خلف الكاميرات:

    هل ترددتي في الموافقة على المشاركة في برنامج رامز جلال؟

    قبل ما أوافق على المشاركة في برنامج رامز مجنون رسمي، فكرت كثيرًا لم أوافق بمجرد العرض، وبعدما فكرت شعرت أن المشاركة في هذا البرنامج ستكون شئ جيد لي، حيث وجدت الجمهور يشتاق لي وقنوات “mbc” ترحب بي، كما أردت معرفة كيف يبذل فريق الإعداد مجهودًا في تحضير هذا النوع من البرامج.

    ما سبب موافقتك على المشاركة في البرنامج؟

    وافقت لأنه برنامج ناجح وفكرته مختلفة، وبالطبع تحمست للمشاركة في برنامج ناجح يتابعه جميع أفراد العالم العربي.

    أروى
    أروى

    هل كنتِ تتابعي رامز جلال في المواسم السابقة؟

    بالطبع كنت أتابع رامز جلال، وأحب برامجه، وشعرت أن هناك إجماع من أفراد الجمهور أن الكل يجب أن يتابعه في رمضان، ودُعيت مرتين لأكون ضيفة في برامج اكتشف فيما بعد أنها مقالب لرامز جلال، ولكن في كل مرة كان يحدث شئ ما واضطر للاعتزار عن الذهاب، والحمد لله “فلت من المقلب”.

    رد فعلك لو بقيتي ضحية؟

    سأتفاجئ كما يتفاجئ الضيوف، وقد اشعر بالضجر ولا أعلم ما قد يلفظه لساني، ولكن في النهاية بسبب “طيبة” رامز جلال عندما ينظر للضيف ويترجاه أن يسامحه لن أفعل شئ سوى استقبال الأمر بالضحك وانتظار الحلقة في رمضان لمشاهدتها.

    ماذا تقولي لمن يعتقد أن الضيف يعرف بالمقلب قبل الحلقة؟

    سأتحدث عن هذا الموسم، فأنا متأكدة بنسبة مائة بالمائة أن لا يوجد ضيف يعرف بالمقلب قبل الحلقة، وهناك مصداقية في هذا الموسم بشكل واضح ونسبة كبيرة، وجميع من أتى من النجوم كان يعرف أنه في برنامج “كرسي الحقيقة” مع أروى، لذلك أنا شاهدة أن هذا الموسم لا يوجد ضيف كان يعرف بالمقلب قبل حدوثه، والمواسم السابقة بالطبع كان بها مصداقية ولكني اختص هذا الموسم الذي شهدت عليه بالذكر.

    أروى
    أروى

    كيف كان التصوير في ظل فيروس كورونا؟

    لم نعاني بشكل مبالغ فيه، ولكن كنا نتبع الإجراءات الاحترازية في الاستوديو، فكان هناك تطهيرات وتعقيم من الشركة، بالإضافة لوجود طبيب لقياس درجة حرارة جسد جميع فريق العمل، ولكن استطاعنا إنهاء التصوير قبل فرض الحظر وإغلاق المطارات، ولكن بعدما انتهينا فُرض حظر التجوال وغُلقت المطارات وواجهنا مشكلة في العودة من لبنان.

    هل تغيرت خريطة الضيف بسبب حركة الطيران التي توقفت؟

    لم تتغير الخريطة بشكل كبير لأننا انهينا التصوير قبل إغلاق المطارات، لذلك لم نواجه المشكلات بسبب إغلاق المطارات.

    كيف كانت جلسات العمل التي جمعتك برامز جلال؟

    لم يجمعني برامز جلال أي جلسات عمل قبل البرنامج، فكانت جلسة تعارف واحدة قبل البرنامج، وغير ذلك فهو يهتم بعمله الذي يهتم بتفاصيله، وأنا كنت أهتم بالجزء الخاص بي، وكنت محترفة وأعلم ماذا يجب أن أفعل وأنفذه على أكمل وجه، لذلك لم نحتاج لجلسات عمل تجمع بيننا.

    أروى
    أروى

    ألم تتخوفي من تأثر علاقتك بالفنانين بسبب برنامج مقالب؟

    بالطبع لا، لم أخاف من هذا بالعكس الأن الفنانين سيتقبلوني أكثر، فكانوا يخافوا مني أن أفاجئهم بالمقلب ذات مرة، ولكن الأن بعدما شاركت في هذا الموسم من برنامج رامز جلال لن يخافوا مني فيما بعد، فمن المستحيل أن أشارك معه في موسم جديد، لذلك عندما يكون هناك برنامج باسم أروى سيأتوا وهو مطمئنين.

    هل شاركتِ في اختيار نجوم الحلقات؟

    لا، ومن الطبيعي لا يشارك أحد في اختيار الضيوف لأن هذا من وظائف الإعداد والشركة المنتجة والقناة التي تعرض البرنامج، لذلك أنا لم أشارك في اختيار النجوم ولكن سعد بحضورهم كثيرًا.

    أروى
    أروى

    أكان هناك فنان اعتقد أنه مقلب قبل ظهور رامز جلال؟

    لم يتوقع أي فنان هذا الأمر بل كانوا متحمسين ويجيبوا عن الأسئلة بصدق لأنهم متخوفين من الكرسي الذي يرتبط بجهاز كشف الكذب، لذلك لم يتوقع أحدهم أنه برنامج مقالب.

    هل لامك أحد الفنانين بعد الحلقة؟

    جميعهم لاموني، ولكن بطريقة مزحية وينتهي الأمر كعتاب خفيف لأنهم يحبوني، ولكن لم يتضايق أحدهم ويقرر عدم الحديث معي مرة أخرى.

    أروى
    أروى
    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق