• بحث عن
  • بعد وفاة الجد.. تعافي 8 أفراد من فيروس كورونا بأسرة واحدة بالإسماعيلية

    غادر إبراهيم ماهر، ابن محافظة الإسماعيلية، عزل المدينة الجامعية بدمياط عقب تعافيه، ليلحق بأفراد أسرته الـ8 الذين تعافى منهم 7 وتوفى واحد.

    وتعود القصة، عندما أصيب شخصا 73 سنة ونجله 50 سنة، بفيروس كورونا المستجد، يوم 10 أبريل، ونقلوا للحجر الصحي بمستشفى أبوخليفة لتلقي العلاج اللازم، وعقبها ظهرت الأعراض على عدد من أفراد الأسرة، وتبين إصابة 7 آخرين من بينهم إبراهيم، والذي يعمل ممرض في محافظة مطروح، وتم تحويله من الوحدة الصحية التي يعمل بها في مطروح للحجر الصحي بالمدينة الجامعية في محافظة دمياط، ويغادر، لتستكمل الأسرة شفائها بالكامل.

    حالتان وفاة بفيروس كورونا داخل مستشفى أبو خليفة بالاسماعيلية

    يذكر أن جد إبراهيم وأول مصاب في العائلة توفى، يوم 26 أبريل الماضي، ليسجل وقتها أول حالة وفاة بالإسماعيلية.

    وقال إبراهيم، إنه سعيد بالتعافي من فيروس كورونا المستجد، الا أنه فرحته لم تتم لوفاة جدة، وشكر إبراهيم كل الداعمين له في إصابته والذين ساهموا في رفع روحه المعنوية خاصة بعد وفاة جده، مطالباً الجميع بالإلتزام بكافة تعليمات الدولة الخاصة بالوقاية من فيروس كورونا المستجد، للحفاظ على أسرهم.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق