• بحث عن
  • اجتماع تنسيقي لوزيري البيئة والشباب والرياضة لمواجهة فيروس كورونا

    محمد المهدي

    التقت الدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، الدكتور أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة، من خلال اجتماع تنسيقي موسع ضم ممثلس وزارات الصحة والسكان، السياحة والآثار، التعليم العالي والبحث العلمي للتنسيق فيما بينهم لإصدار دليل إرشادي للإجراءات التي لا بد من إتباعها عند التعامل مع النفايات الطبية والمخلفات الصلبة البلدية في ظل الظروف الراهنة التي تمر بها الدولة من أزمة فيروس كورونا المستجد، وذلك تنفيذاً لتوجيهات السيد رئيس مجلس الوزراء.

    عقد الاجتماع بمقر بيت القاهرة التابع لوزارة البيئة، بهدف التنسيق والتعاون بين الوزارات المعنية، بحيث تضع كل وزارة الإرشادات الخاصة بها ليتم تجميعهم في دليل إرشادي واحد، يساعد الأفراد والمنشآت على التعامل خلال الظروف الراهنة التي تمر بها البلاد، مما يسهل عملية الفتح التدريجي للمنشآت وهو النظام الذى بدأت كافة دول العالم اتباعه نظراً للأعباء الاقتصادية التي تخلفت عن أزمة كورونا الحالية، وعن عملية الغلق التي تعانى منها كافة دول العالم المتقدمة والنامية على حدٍّ سواء.

    ياسمين فؤاد: وضعنا معايير محددة للتعامل مع المخلفات الطبية

    من جانبها قالت الدكتورة ياسمين فؤاد إن وزارة البيئة عقدت خلال الفترة الماضية عدداً من الاجتماعات مع عدد من الجهات المعنية منها وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، فيما يخص النفايات الطبية الناتجة عن المستشفيات الجامعية، مؤكدةً على التنسيق الكامل مع وزارة الصحة والسكان للتأكد من التخلص الآمن من المخلفات الطبية بالمستشفيات، واتخذت العديد من الإجراءات التي تخص التعامل مع تلك النفايات وكذلك المخلفات الصلبة البلدية، سواء في المستشفيات أو في الأماكن المعزولة لمنع انتشار الفيروس.

    وفي المقابل أكد الدكتور أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة، أهمية توعية المواطنين وخاصة الشباب بكافة الأعمار بالإجراءات التي لا بد من اتباعها لحمايتهم من الفيروس وكيفية التخلص الآمن من الكمامات والجوانتيات.

    صبحي يؤكد على أهمية رفع وزيادة الوعي بين المواطنين

    وتابع صبحي أن لدينا أكثر من 1600 ناد متنوع كما لدينا عدد كبير من المراكز الشبابية والمنتديات وبيوت الشباب، لذا لا بد من وجود إجراءات تعمم للأفراد وتكون بمثابة أسلوب حياة لاستخداماتنا للتعايش بسهولة مع هذا الفيروس، إلى أن يتم القضاء عليه وهو ما تتبعه الدول المتقدمة فكل دولة خلقت لنفسها أسلوب حياه للتعامل مع هذا الفيروس وللحد من انتشاره.

    كما استعرض الوزيران خلال الاجتماع الإجراءات التي يجب أن تقوم بها كافة الوزارات والهيئات التي تتعامل بشكل أو بآخر مع فيروس كورونا وتتم على ثلاثة محاور: وهي: “التخلص الآمن من المخلفات الصلبة، التعامل مع المخلفات البلدية في المناطق المعزولة، الإعلام والتوعية البيئية”.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق