• بحث عن
  • مؤسس “فيس بوك”: سباق تسلح قادم ضد دول مثل روسيا وإيران والصين

    قال مؤسس “فيس بوك” مارك زوكربيرج لـ”بي بي سي”، إن منع التدخل الانتخابي هو “سباق تسلح” ضد دول مثل روسيا وإيران والصين.

    واعترف في أول مقابلة إذاعية له في المملكة المتحدة منذ خمس سنوات، بأن الشركة كانت “مقصرة” في الانتخابات الرئاسية الأمريكية لعام 2016، مشيرا إلى أن فيس بوك لم يكن مستعدًا للتدخل الذي ترعاه الدولة في عام 2016.

    “الشركة واثقة من أنها تعلمت منذ ذلك الحين دروسها” وأضاف مؤسس فيس بوك الذي تورط سابقًا في فضيحة سياسية انتهى بها المطاف لعشرات الملايين من بيانات مستخدميه، في أيدي جماعات المصالح السياسية بما في ذلك Cambridge Analytica.

    ومع ذلك قال زوكيربرج، الذي يمتلك أيضًا واتس آب وانستجرام، إن منصته اصبحت أفضل استعدادًا من الشركات الأخرى -وحتى الحكومات- لمنع المحاولات المستقبلية للتأثير على النتائج السياسية.

    وفيما يتعلق بجائحة فيروسات كورونا، قال زوكربيرج، إنه على الرغم من قيام Facebook بإزالة أي محتوى من المحتمل أن يؤدي إلى “ضرر فوري” للمستخدمين، إلا أنه لا يستطيع وقف المجموعات التي تدعي أن العدوى كانت مدعومة من الدولة أو مرتبطة بإطلاق تكنولوجيا الجيل الخامس 5G الرقمي الجديدة.

    وكان فيس بوك قد حجب بوست للرئيس البرازيلي ادعى فيه بأن العلماء “أثبتوا” أن هناك علاجًا للفيروس التاجي.

    كما قد أزال محتوى من مجموعات تدعي أن نشر شبكة 5G الرقمية كان سببًا لانتشار الفيروس.

    وقال زوكربيرج: “حتى إذا كان هناك شيء لن يؤدي إلى ضرر جسدي وشيك ، فإننا لا نريد أن تكون المعلومات الخاطئة المحتوى الذي ينتشر عبر الشبكة لذا نعمل مع مدققي الحقائق المستقلين”.

    ويقول محللون إنه إذا كان هناك أي فائزين من حالة الطوارئ الصحية في العالم، فإن الشركات الرقمية مثل فيس بوك نتفلكس وانستجرام وتيك توك سيكونوا هم الفائزين.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


    إغلاق