• بحث عن
  • محمد فودة: من حق الأطباء المطالبة بحقوقهم وليس من حقهم التهديد بالاستقالات الجماعية

    علق الإعلامي محمد فودة، على الدور الذي يقوم به الأطباء والتضحيات التي يبذلونها في زمن انتشار فيروس كوورنا.

    وقال فوده، عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”: بينما نحن نعيش زمن وباء كورونا ونخوض معركه شرسة مع عدو ملعون وقاتل فكل مواطن يعيش على أرض مصر يقدِّر هذا الدور العظيم الذي يقوم به الأطباء والتضحيات التى يبذلونها، حتى لو كانت أرواحهم من أجل حماية اأرواح الشعب.

    محمد فودة يتسأل: لماذا يغامر المصريين بصحتهم ولا يأخذون الإجراءات الاحترازية لمواجهة كورونا؟

    وأضاف الإعلامي أن الأطباء والطواقم الطبية يعملون فى ظل ظروف صعبه ومن حقهم بكل تأكيد المطالبة بحقوقهم وواجب على الدولة أن توفر لهم تلك الحقوق بقدر المستطاع، ولكن ليس من حق أصحاب البالطو الأبيض، مهما كانت الأسباب الاتجاه نحو التهدد باستقالات جماعية أو بالسفر خارج البلد.

    وتابع: “انتبهوا يا سادة فإن جماعة الإخوان الإرهابية وكتائبهم القذرة يوقدون نار الفتنه ويقومون بالتسخين من أجل إحداث الوقيعة بين الأطباء ووزارة الصحة بنشر الشائعات والأكاذيب حتى ينسحبوا من ميدان المعركة، وبالتالى تفشل المنظومة الصحية بالكامل وينتشر الوباء وتزهق أرواح الناس ويضيع الوطن”.

    وأشار إلى أن المعركة الحقيقية أيها الأطباء هي معركة الجنود الأبطال الفرسان النبلاء المحبين للإنسانية، المدافعين والمنتمين لمصر.

    وأوضح الإعلامي “أن التجربة أثبتت أننا لدينا بالفعل أطباء شرفاء قاموا ومازالوا يقومون بأدوار انسانية رائعة فى مواجهة هذا الوباء فاستحقوا كل تقدير واحترام، بل استحقوا أن يطلق عليهم اسم “الجيش الأبيض”، وبالطبع فإن كلمة “جيش” لها مكانة كبيرة فى النفوس فهي تعني الشرف والكرامة والقوة في مواجهة العدوان، مهما كان نوعة ومهما كانت طبيعته.

    واختتم: “فيا أطباء مصر الشرفاء، لا تمنحوا هؤلاء الخونة المتآمرين على البلد أي فرصة للانقضاض على استقرار الوطن، باختلاق هذا النوع من الأزمات ونشر الفوضى فى المجتمع”.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق