• بحث عن
  • الاستجابة لـ5 مطالب.. مدبولي لنقيب الأطباء: السيسي أعلن اعتبار ضحايا كورونا من الأطقم الطبية شهداء

    عبدالله أبو ضيف

    عقد صباح اليوم لقاء عاجل بين رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، ونقيب الأطباء الدكتور حسين خيري، بحضور الدكتور عوض تاج الدين مستشار رئيس الجمهورية للصحة والوقاية.

    يأتي الاجتماع لاستعراض مستجدات الوضع فى أزمة كورونا، ولعرض المشاكل التى تواجه الأطباء وبحث سبل حماية الطواقم الطبية من العدوى، فى البداية ثمن رئيس الوزارء الدور العظيم الذى يقوم به الأطباء ومعهم باقي الفريق الطبي فى مواجهة هذه الجائحة.

    وعرض النقيب أهم الأزمات التى يعاني منها الأطباء خلال مواجهتهم لوباء كورونا وهي:
    * ضرورة استكمال نواقص المستلزمات الوقائية لهم ومتابعة جاهزية المستشفيات وتدريب الطواقم الطبية التى تم تخصيصها للعمل فى مستشفيات العزل الجديدة.

    * إجراء مسحات الpcr للطواقم الطبية المخالطة لحالات كورونا.

    * التأكيد على تخصيص اماكن لعزل أعضاء الفريق الطبى من مصابى كورونا فى جميع المستشفيات على مستوى الجمهورية.

    *معاملة شهيد كورونا من الأطباء كشهداء الجيش والشرطة من الناحية المادية.

    لقاء عاجل بين نقيب الأطباء ورئيس مجلس الوزراء لبحث أزمة الأطقم الطبية

    من جانبه أكد رئيس الوزراء على توسيع إجراء تحاليل الpcr للطواقم الطبية فوراً، وأيضا أكد على تنفيذ القرار السابق بتخصيص أماكن لعزل الأطباء فى كل مستشفى.

    وعن المستلزمات الوقائية للفرق الطبية، أكد رئيس الوزراء على توفرها فى المستشفيات والمديريات ولكنها أزمة روتين وسلوكيات أمناء المخازن، وسيتم تغيير هذا التعامل فورا ومتابعة مديري المستشفيات بشكل يومي.

    وعن ما يستجد من مشكلات على أرض الواقع أكد د مدبولي رئيس الوزراء على استعداده للتدخل شخصيا لحل كل شكوى ترسلها له نقابة الأطباء من خلال قناة تواصل مع النقابة لحل أى أزمة فورا.

    أما عن شهداء الاطباء من مصابى كورونا، أكد رئيس الوزراء أنه لاخلاف على اعتبارهم شهداء وأن صندوق مخاطر أ عضاء المهن الطبية الذى أعلن عنه الرئيس عبد الفتاح السيسى سيتكفل بهذا الأمر، أما عن أزمة أطباء التكليف فهى مازالت قيد التفاوض مع الجهات المعنية.

    رغم اعتذارها.. تصعيد جديد من الأطباء ضد مديرة شركة سانوفي القاهرة: إقالتها وتقديم تبرع (صور)

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق