• بحث عن
  • لاعبو الدوري الألماني يدعمون “جورج فلويد” ضحية العنصرية

    عمرو عبد العزيز

    “وفي النهاية تنتصر الإنسانية”.. اشتعلت مظاهرات التضامن مع الأمريكي جورج فلويد، الذي قتل على يد الشرطة الأمريكية، بعدما قام ضابط يدعى ديريك تشوفين بالضغط على عنقه المثبّت بالأرض وهو يردد “لا استطيع التنفس” أكثر من مرة.

    اشتعلت الأحداث وانقلبت مينيا بوليس بولاية مينيسوتا الأمريكية، رأسا على عقبه، بعد مصرع “جورج فلويد” صاحب الـ ٤٦ ربيعا، حيث تحولت الحادثة إلى حدث يهم العالم كله رغم اهتمامه بالفيروس التاجي كورونا والذي سيطر على كوكب الأرض بأكمله.

    دائما ما تساهم كرة القدم في التضامن مع الكثير من الحوادث التي بها جانبا إنسانيا، لذا شاهدنا اليوم مظاهرة دعم لـ صاحب الـ46 عاما جورج فلويد، خاصة خلال مباريات الدوري الألماني الممتاز لكرة القدم (البوندسليجا).

    خلال السطور التالية، نستعرض لكم تضامن لاعبي الدوري الألماني مع (جورج فلويد) الذي قتل على يد الشرطة الأمريكية:

    أشرف حكيمي يتضامن مع الأمريكي جورج فلويد ضحية العنصرية

    جادون سانشو يطالب بالقصاص لـ جورج فلويد

    طلب جادون سانشو، لاعب بوروسيا دورتموند، بالقصاص لموت الأمريكى جورج فلويد على يد الشرطة الأمريكية، حيث ارتدى سانشو قميص يحمل كتاية “العدالة لجورج فلويد”.

    وجاء ذلك بعد تسجيله هدفا خلال مباراة فريقه أمام بادربورن في الدوري الألماني الدورى الألماني الممتاز لكرة القدم (البوندسليجا).

    مهاجم مونشنجلادباخ يتضامن مع فلويد

    تضامن الفرنسى ماركوس تورام مهاجم فريق بوروسيا مونشجلادباخ مع الأمريكى صاحب الأصول الأفريقية جورج فلويد، الذى لقى مصرعه منذ أيام، من قبل الشرطة الأمريكية، حيث جلس على ركبته اليسرى كما حدث من الشرطي الأمريكي لجورج فلويد قبل أن يتوفى نتيجة صعوبة فى التنفس.

    وجاء ذلك عقب تسجيله هدفا خلال مباراة فريقه أمام يونيون برلين، ضمن منافسات الدوري الألماني الممتاز لكرة القدم (البوندسليجا).

    أشرف حكيمي يتضامن مع جورج فلويد

    دعم المغربي أشرف حكيمي لاعب فريق بروسيا دورتموند الألماني، الأمريكي جورج فلويد، والذي قتل على يد الشرطة الأمريكية، حيث ارتدى المغربي قميصا مدون عليه: “المطالبة بالعدالة لجورج فلويد”.

    وجاء ذلك بعد تسجيله هدفا خلال مباراة فريقه أمام بادربورن في الدوري الألماني الدورى الألماني الممتاز لكرة القدم (البوندسليجا).

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق