• بحث عن
  • “الداخلية” تكشف نتائج تحاليل جميع المخالطين لموظف بسجن طرة أصيب بـ”كورونا”

    فتحي سليمان

    أصدرت وزارة الداخلية، بياناً صحفياً، منذ قليل، لتوضيح ما تم تداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي حول وفاة موظف بسجن طرة جراء إصابته بفيروس كورونا المستجد، ومخالطته لعدد كبير من العاملين.

    وقال الوزارة:”على خلفية ما تداولته بعض مواقع التواصل الإجتماعى حول وفاة أحد الموظفين العاملين بسجن طرة خلال أجازته من عمله، وما تبين نحو قيامه خلال تلك الأجازة بإجراء تحليل فيروس “كورونا”، ووفاته إلى رحمة الله قبل ظهور نتيجة التحليل، والذى تبين عقب ذلك إيجابية إصابته بذلك الفيروس، ولم يتم تحديد سبب الوفاة حتى الآن”.

    وتابع البيان:”.فقد قام قطاع السجون بإتخاذ الإجراءات الإحترازية اللازمة وإجراء فحص لكافة المخالطين للموظف المشار إليه بموقع العمل للتأكد من سلامتهم الصحية، حيث تبين سلبية الفحوصات وخلوهم من أعراض فيروس كورونا”.

    الداخلية تكشف تفاصيل وفاة موظف فى سجن طرة بفيروس كورونا (بيان)

    وفي وقت سابق أصدرت وزارة الداخلية، بياناً صحفياً، بشأن تداول معلومات عن وفاة موظف بسجن طرة متأثراً بإصابته بفيروس كورونا المستجد.

    وقالت الوزارة:”في ضوء ما تناولته بعض مواقع التواصل الاجتماعي حول وفاة أحد الموظفين العاملين بسجن طرة نتيجة إصابته بفيروس كورونا يشار إلى ما يلي تبين أن الموظف المشار إليه حصل على إجازة من عمله بتاريخ 17 مايو للعلاج من أحد الأمراض المزمنة، وقد قام خلال تلك الفترة بإجراء تحليل فيروس كورونا بمستشفي حميات إمبابة، وتوفي إلي رحمة الله قبل ظهور نتيجة التحليل، والذي تبين عقب ذلك إيجابية إصابته بالفيروس، ولم يتم تحديد سبب الوفاة حتى الآن.

    “الداخلية” تكشف حقيقة انتشار فيروس كورونا بين المحتجزين بأقسام الشرطة

    بيان سجن طرة
    بيان سجن طرة

    وتابع البيان:”تم على الفور اتخاذ الإجراءات الاحترازية اللازمة لتعقيم موقع عمله كما يجري فحص المخالطين له للتأكد من سلامتهم الصحية رغم مرور أكثر من 14 يوم على عدم تواجده بعمله.

    وأكمل البيان:”يشار إلى سابقة إجراء الفحوص الطبية الاحترازية للموظف خلال الفترة السابقة على حصوله على الإجازة المرضية من جهة عمله للتأكد من سلامته أسوة بما يتم مع جميع العاملين بالسجون، كما يتم اتخاذ الإجراءات اللازمة لتعقيم كافة المنشآت بقطاع السجون وفق الضوابط الموضوعة من وزارة الصحة ومنظمة الصحة العالمية”.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق