• بحث عن
  • برلماني يطالب بإجراء امتحان “إملاء” للقيادات بمؤسسات الدولة بعد خطأ الكمامة في الفيوم

    طالب النائب محمد عبد الله زين الدين وكيل لجنة النقل والمواصلات بمجلس النواب، بإجراء اختبار إملائي لجميع من يتم تصعيدهم للمواقع القيادية بمختلف المؤسسات بالدولة.

    وتقدم زين الدين، في طلب إحاطة للدكتور علي عبد العال رئيس مجلس النواب، لتوجيهه إلى الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، لإحالة الواقعة الغريبة التى ارتكبها رئيس الوحدة المحلية لقرية المشرك قبلي بمحافظة الفيوم وسكرتير الوحدة والخاصة بالخطأ الإملائي الذي وقع فيه في خطاب موجه للمواطنين حول أزمة كورونا، طالبوا فيه من المواطنين بالقرية بارتداء “القمامة” بدلا من “الكمامة”.

    ووصف عضو مجلس النواب، الموقف بـ “الفضيحة”، مطالبا بضرورة إجراء امتحانات إملائية لأي مسئول يتم تصعيده للمواقع القيادية، خاصة بعد تداول هذا الخطاب على مواقع التواصل الاجتماعي، والذي لاقى الكثير من السخرية والانتقادات الحادة حول تدني المستوى اللغوي لدى التنفيذيين.

    محافظ الفيوم يعزل كل الموقعين على فضيحة الأخطاء الإملائية بمنشور “القمامة”

    وفي وقت سابق، قال الدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم، إنه تم عزل كل الموقعين على المنشور الذي يحتوي على كلمة «القمامة» بدل من الكمامة، وعددهم 3 أفراد وتم تحويلهم للشئون القانونية وتعيين بدل منهم.

    خطاب القمامة في الفيوم
    خطاب القمامة في الفيوم

    وتابع خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى في برنامج «على مسئوليتي» المذاع على قناة صدى البلد، أن الاخطاء الإملائية يمكن تجاوزها ما لم تؤثر على المعنى.

    وأضاف الدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم، أنه تم تغيير وكيل وزارة الصحة بالمحافظة وإعادة تنظيم المنظومة الصحية لمواجهة كورونا.

    محافظة الفيوم توزع 10 آلاف كمامة قطنية على سكان المناطق المعزولة

    ولفت الأنصاري إلى أنه يتم عمل إجراءات صارمة في العزل وتعقب المخالطين لمنع الانتشار مؤكدا أن عدم الالتزام هو السبب في انتشار الإصابات.

    وأشار إلى أنه تم التنسيق مع وزارة الصحة لإعداد أماكن للعزل بالمحافظة للسيطرة على كورونا.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق