• بحث عن
  • مدير خدمات نقل الدم:”لدينا بروتكول لاستخدام بلازما متعافي كورونا.. ونعوض نقص الدم بـ3 طرق” (حوار)

    عبدالله أبو ضيف

    أعلنت وزيرة الصحة والسكان المصرية، هالة زايد، نجاح تجربة حقن المصابين بفيروس كورونا المستجد ببلازما المتعافيين من الفيروس وذلك لعلاج الحالات الحرجة.

    ومنذ إعلان الوزارة عن النجاح، أصبحت بلازما المتعافين أمل المصريين في التخلص من الإصابة من فيروس كورونا المستجد، ويكشف الدكتور إيهاب سراج الدين مدير مركز خدمات نقل الدم في وزارة الصحة والسكان والمشرفة على كافة عمليات استخلال البلازما في مصر في حوار لـ”القاهرة 24″ آخر ما توصلت إليه مصر في التبرع ببلازما المتعافين واستخدامها في علاج كورونا.

    ما دور خدمات نقل الدم القومية في بلازما المتعافين؟

    ف بداية الجائحة استطاع الفريق البحثي بالمركز القومي لنقل الدم التابع لخدمات نقل الدم القومية دراسة كل البرتكولات العالمية وعمل برتكول لتطبيق العلاج ببلازما المتعافين ف مصر، ومباشرة بعد اعتماد هيئة الغذاء والدواء الأمريكية للبلازما ضمن علاج الفيروس تقدم المركز القومي لنقل الدم لوزارة الصحة المصرية بالبرتكول الذي تم اعتماده بعد بعض التعديلات التى أضيفت اليه من اللجنة العليا المتخصصه ف علاج فيروس كورونا بالوزارة، وتم البدء فورا وسحب أول متبرع متعافي في 12 أبريل بالمركز القومي لنقل الدم بالعجوزة.

    ما هو العلاج ببلازما دم المتعافين؟

    ببساطة هي عملية سحب البلازما من المتعافين من المرض واللذين استطاع جهازهم المناعي التغلب علي الفيروس وتكوين أجسام مضادة لحقنها ف المرضي لمساعدتهم علي مقاومة الفيروس.

    وهل حقق هذا العمل نسب نجاح ؟

    الحمد لله ..حتى الآن النتائج مبشرة جدا

    وهل يقتصر سحب البلازما ف المركز القومي لنقل الدم؟

    كانت البداية بالمركز القومي، وبعد النتائج المبشرة والتفاعل ودعم الوزارة يتم تجهيز مراكز اقليمية آخرى تم اختيارها لأنها من أكثر المحافظات التى بها عدد متعافين.

    بالإضافة إلى فريق متنقل في باقي المحافظات لسحب بلازما المتعافين بالتنسيق بين المركز القومي لنقل الدم والمركز الاقليمي وقيادات المحافظات المختلفة لحين تجهيز باقى المراكز الإقليمية.

    هل هناك أي خوف من انتقال العدوي أثناء العمل ؟

    روتين العمل بمراكز خدمات نقل الدم القومية يتم في إطار من إجراءات مكافحة العدوى والتى يتم تدريب فريق العمل عليها جيدا للحفاظ على فريق العمل وعلي المترديين سواء متبرع أو متلقى خدمة ويتم عمل تدريب دورى لتحديث اجراءات مكافحة العدوى طبقا للمعايير العالمية، وكنا نقوم بتعقيم المكان بأكمله يوميا مع تعقيم مكان التبرع بين المتبرع والآخر

    في ظل جائحة كورونا يتم التعقيم مرتين يوميا بالإضافة لتوفير تعقيم الأيدى في كل مداخل المركز وقياس درجة الحرارة كل شخص يدخل المكان مع الالتزام بارتداء الماسك الجراحي لكل شخص متواجد بالمكان، وارتداء الواقيات الشخصيه مثل واقى الوجه للافراد اللذين يتعاملون مع الجمهور.

    وهل كل مريض يستطيع صرف البلازما ؟

    كأى دواء البلازما تفيد بعض المرضى وليس جميعهم، وهذا طبقا للبرتكول يتم استقبال الحالات واستكمال بيانتها وارسالها للجنة العليا لعلاج فيروس كورونا بوزارة الصحة لتقيمها وتحديد الحالات التى يصرف لها ثم تبليغ المستشفى لارسال مندوبها واستلام البلازما مجانا دون أى مقابل.

    وما هو تعليقكم علي السوق السوداء التى ظهرت ف الآونة الاخيرة؟

    للاسف ..أى نقص يصاحبه سوق سوداء، ومطلوب من المصريين التصدي لهذه السوق وعدم الانسياق وراء اشاعات أو استغلال الأزمة

    ما رسالتك للشعب المصري؟

    بنناشد كل المتعافين التوجه للأماكن المعتمدة لسحب البلازما حفاظا على امانهم وسلامة وصول بلازما فعالة لكل مريض يحتاج صرفها ونشر الوعي والحقائق من مصادرها الموثوقه

     

    وكيف يكون التواصل مع خدمات نقل الدم القومية ؟

    حاولنا توفير كل الطرق للتواصل مع جميع الفئات، عن طريق صفحة الفيس بوك الرسميه لخدمات نقل الدم القومية واللتى بها جميع ارقام وعناوين مراكز الخدمات على مستوى الجمهوريه وكل المعلومات والحقائق حول الخدمات المقدمة واى مستجدات أو تطوير يحدث

    https://web.facebook.com/NBTSEgypt/

    وكذلك عن طريق الخط الساخن لخدمات نقل الدم القوميه 15366، وايضا مؤخرا تم التعاون مع خدمات نقل الدم القوميه برعاية ودعم وزارة الصحة المصرية والفيس بوك لاطلاق منصة التسجيل الالكتروني على فيس بوك للمتبرعين على صفحة خدمات نقل الدم

    https://web.facebook.com/donateblood

    لتسهيل الأمر وتقليل وقت الانتظار والبحث عن الأماكن المعتمدة وتجنب الاذدحام والتكدس، كما سيساهم ف حالات الطوارئ مثلا عند نقص فصيلة معينة باحد المراكز يتم التواصل مع المتبرعين المسجلين بنفس الفصيله برسائل للتوجه للمكان والتبرع بالدم وهيا من اهم الطرق الحديثه لادارة الازمة، وبهذا تكون مصر الدولة الاولى على مستوى الشرق الاوسط اللتى تطلق هذه المنصة بالتعاون مع الفيس بوك، الثانيه على مستوى افريقيا بعد جنوب افريقيا.

    هل يوجد أزمة في مخزون الدم الفترة الأخيرة؟

    قلة الوعي بثقافة التبرع بالدم تعتبر تحدي كبير بالنسبه لفريق العمل، ولكن ف الفترة الأخيرة، تحسن الوضع كثيرا بالرغم من وجود تحديات جائحة فيروس كورونا والحظر، والتى اثرت على أعداد الناس ف الشوارع والأماكن العامة، حيث حملات التبرع بالدم والتى كانت لها الدور الرئيسي ف توفير الدم منذ بداية الجائحه والتوقع لفرض الحظر بدء فريق العمل في إيجاد خطة بديلة لتامين احتياجات المرضي

    عن طريق:  _ عمل مخزون استراتيجي لوقت الأزمات

    _عمل مبادرة عشان الدم ميقلش لتوضيح الأمر وتحفيز المصريين على دعمنا في هذا الوقت الصعب ولفضل الله نجحت المبادره وكان لها بالغ الأثر ف عبور الأزمه بدون أى نقص أو شكوى خلال شهر رمضان حيث أصبح التحدي أكبر بسبب ساعات الصيام نهارا والحظر ليلا

    _عرض أول كرتون توعوي عن التبرع بالدم على مستوى الشرق الأوسط بشهر رمضان يحمل اسم “وريد ووريده” وكان الهدف مزيد من نشر الوعي بالإضافة إلى توعية الجيل القادم بثقافة التبرع بالدم، وكان هذا بالتوازى مع تعدد سبل التواصل السابق ذكرها لتوفير مصدر ثقة للمعلومات والحقائق وتسهيل التواصل لمحاربة السوق السوداء.

     

    اعتماد الجمعية الأمريكية لبنوك الدم؟

    المركز القومي لنقل الدم بالعجوزه الوحيد على مستوى الجمهوريه الحاصل على اعتماد الجمعية الامريكيه لبنوك الدم (AABB) للمره الثالثه على التوالى بدون اى تعليق سلبى على مستوى الأداء.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق