• بحث عن
  • خطة إخلاء.. الرعاية الصحية تنشر فرق طبية للتأكد من تطهير وتعقيم لجان الثانوية العامة

    عبدالله أبو ضيف

    أكدت الهيئة العامة للرعاية الصحية، إحدى هيئات منظومة التأمين الصحي الشامل، استعداد هيئة الرعاية الصحية ببورسعيد استعدادًا تامًا للتأمين الطبي للجان امتحانات الشهادة الثانوية العامة “الدور الأول” 2020، والتي بدأت اليوم الأحد وتستمر حتي21 يوليو المقبل.

    وأشارت الهيئة العامة للرعاية الصحية، في بيان لها اليوم، إلى أنه تم الانتهاء من كافة الاستعدادات للتأمين الطبي لامتحانات الثانوية العامة بمحافظة بورسعيد بما يضمن سير الإمتحانات بشكل منتظم دون عرقلة ويحفظ الطلاب من انتقال عدوى كورونا.

     

    وأوضحت هيئة الرعاية الصحية، أن خطة التأمين الطبي للجان امتحانات الثانوية العامة ببورسعيد، تشمل توفير فريق طبي يتكون من “أطباء، تمريض، مراقبين صحيين، زائرات صحيات”، للعمل داخل لجان الامتحانات، لافتة إلى أن الفريق الطبي المكلف باللجنة سيتواجد من الساعة السابعة والنصف صباحًا بمقر اللجنة قبل دخول الطلاب، للتأكد من تطهير وتعقيم اللجنة، والتأكد من مسافات للتباعد بين الطلاب داخل اللجنة بحيث تكون المسافة بين الطالب والآخر لا تقل عن مترين، بالإضافة إلى التأكد من التهوية الجيدة لللجنة.

     

    وأضافت أن الفريق الطبي سيقوم بعملية فرز الطلبة والمدرسين قبل دخول اللجنة عن طريق قياس درجة الحرارة لكل طالب ومدرس باستخدام الكواشف الحرارية عن بُعد، والتأكد من توفير الوسائل الوقائية والحماية الشخصية لهم، والتزام الجميع بتطهير الأيدي بالكحول وارتداء الكمامات، بالإضافة إلى توفير أدوية الطوارئ والإسعافات الأولية لعلاج حالات الطوارئ داخل اللجنة، كما سيتولى الفريق الإبلاغ الفوري عن أي حالة ارتفاع في درجة الحرارة والاتصال بالإسعاف تحت إشراف رئيس اللجنة.

    الرعاية الصحية تعلن نجاح أول عملية قسطرة علاجية لقلب مصابة بكورونا ببورسعيد

    وتابعت الهيئة  أن الفريق الطبي سيقوم أيضًا بالمرور المستمر على اللجان، والتأكد من تطبيق كافة الإجراءات الوقائية والإحترازية والتباعد، والتواجد حتى خروج آخر طالب من اللجنة للاطمئنان على سلامة كافة الطلاب، كما أنه سيتم التأكيد على تطهير كافة لجان الامتحانات قبل وبعد كل امتحان.

     

    ولفتت الهيئة العامة للرعاية الصحية، إلى أنه تم تحديد مسار ومستشفيات الإحالة في حالة اشتباه إصابة أحد المدرسين أو الطلبة من أبناء محافظة بورسعيد بفيروس كورونا المستجد، بحيث يتم توجيه المشتبه به إلى غرفة العزل المؤقت المخصصة بالمدرسة لذلك، وإبلاغ سيارة الإسعاف المتواجدة بمحيط مقر اللجنة لنقل أي حالة اشتباه إصابة بكورونا حسب خطة الإخلاء المقررة لأقرب مستشفى مجهز لاستقبال الحالات، وتشمل مسستشفيات ( الحياة بورفؤاد، المبرة، الزهور، الحميات، الصدر) ببورسعيد.

     

    وتابعت الهيئة : يتم نقل الحالات الأخرى الغير مشتبه إصابتها بفيروس كورونا المستجد، والتي تحتاج إلى خدمة طبية بالمستشفى إلى مستشفى السلام أو مستشفى التضامن ببورسعيد لتلقي الخدمة الطبية اللازمة لعلاجهم.

     

    يشار إلي أن هناك تنسيق من خلال الدكتور عادل تعليب مدير فرع هيئة الرعاية الصحية ببورسعيد مع الدكتور نبوي باهي وكيل وزارة التربية والتعليم بالمحافظة،والدكتورة مروة حلاوة مدير الطب الوقائي بمقر هيئة التأمين الصحي الشامل ببورسعيد بما يضمن المتابعة الجيدة للاستعدادات لحماية الطلاب وتأمينهم طبيا من عدوى كورونا .

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق