• بحث عن
  • بدء خروج طلاب شعبتي الأدبي والعلوم الإسلامية بالثانوية الأزهرية من امتحان الفقه: “كان سهل”

    يؤدي طلاب شعبتين الأدبي والعلوم الإسلامية بالشهادة الثانوية الأزهرية، اليوم الاثنين، أول أيام امتحانات نهاية العام، بمادة الفقه، والتي تأتي في ظروف استثنائبة بالتزامن مع جائحة كورونا وما تبعها من تداعيات.

    وبدأ الطلاب في الخروج من اللجان بعد منتصف الوقت، حيث تباينت أرائهم حول الامتحان، فرأى عددًا منهم أن الامتحان كان سهلًا وفي متناول الطالب المتوسط، فيما أشار آخرون إلى أن كان به نقطة أو اثنين لتمييز الطلاب المتفوقين، إلا أنه في العموم “سهل”.

    وعن الإجراءات الوقائية، أكد عددًا من الطلاب، أن هناك التزام بالإجراءات الوقائية في عددًا كبير من اللجان، إلا أن هناك بعض الحالات التي توجد بها شكاوى.

    عمليات الثانوية الأزهرية: طالب لجنة “الدكتور طلعت” يعاني من حساسية وليست كورونا

    وبعث الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، رسالة إلى أبنائه طلاب الثانوية العامة والأزهرية بمناسبة انعقاد امتحاناتهم بدء من الغد، عبر حسابه الرسمي على موقعي فيسبوك وتويتر.

    وقال: “أبنائي وبناتي طلاب الثانوية العامة والأزهرية، أنتم أمل مصر ومستقبلها المشرق”، موجهًا لهم النصيحة بالتوكل على الله وتجنب الخوف والقلق: “نصيحتي لكم في هذا الوقت أن توكلوا على الله، وجدوا واجتهدوا، واحذروا الخوف والقلق، فالتوفيق بيد الله، وثِقُوا أن الله لا يضيع أجر من أحسن عملًا”.

    وحرص الإمام الطيب، في منشور له على صفحته الرسمية بـ”فيس بوك”، السبت الماضي، على طمأنة أبنائه الطلاب قبيل ساعات من انعقاد الامتحانات، والتي تعد الأهم في تاريخهم العلمي لما يترتب عليها من تحديد لتخصصاتهم العلمية والمهنية فيما بعد، حيث قال فضيلته: “أنتم أمانة في أعناقنا، ولا ندخر وُسعًا من أجل الحفاظ على سلامتكم وضمان الأفضل لمستقبلكم”.

    كان الإمام الطيب قد عقد اجتماعا- عن بعد_ مع رؤساء المناطق الأزهرية، الأحد الماضي، ليطمئن بنفسه على سير خطة عمل امتحانات الشهادة الثانوية الأزهرية، ومدى جاهزية المعاهد واللجان لاستقبال الطلاب، واتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية والوقائية للحفاظ على صحة وسلامة الطلاب والعاملين بالأزهر.

    نقل طالبين للمستشفى لإصابتهما بـ”مغص وتشنجات” أثناء امتحانات الثانوية العامة والأزهرية بكفر الشيخ

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق