رئيس التحرير
محمود المملوك

ميرنا الهلباوي تكشف لـ”القاهرة 24″ تفاصيل أول أفلامها “عمل أسود”

القاهرة 24

أعلنت الكاتبة ميرنا الهلباوي، عن الانتهاء من كتابة جزء من أول سيناريو تكتبه في حياتها، مشيرًة أن هذا كان حلمها منذ اتخاذها قرار التأليف وهي في التاسعة عشر من عمرها، مشيرًة أنها تخطت الكثير من الصِعاب لتكتب السيناريو، وحلمها لم يتوقف حيث تتمنى الجلوس في الصف الأول لمشاهدة فيلمها في عرضه الخاص.

وكشفت ميرنا في تصريح خاص لـ”القاهرة 24” عن تفاصيل هذا العمل الذي أعلنت عنه للمرة الأولى عبر حسابها بـ”انستجرام”، وصرحت عن اسمه لأول مرة وهو “عمل أسود”، موضحًة أن الفيلم مختلف عن أي عمل سابق لها، كما أنه ليس كالروايات التي تكتبها، موضحًة أن قصته تدور في إطار كوميدي رومانسي.

وأضافت أنها انتهت من كتابة المسودة الأولى من السيناريو، وانتهت منها خلال شهرين، وأعربت عن سعادتها البالغة لكتابة هذا العمل، فتلك هي المرة الأولى لها التي تكتب فيها السيناريو، فقالت: “دي أول مرة أكتب فيها سيناريو وكنت مستمتعة جدًا”.

صورة السيناريو الخاص بفيلم ميرنا الهلباوي
صورة السيناريو الخاص بفيلم ميرنا الهلباوي

“الأبطال بيتغيّروا في دماغي”.. بهذه الجملة وصفت ميرنا أبطال السيناريو التي تكتبه، لتشير إلى تغير صورتهم في خيالها كلما كتبت أكثر في العمل، واستعرضت خطوط الفيلم العريضة والرفيعة، ولهذا السبب لم ترشح ممثلين للعمل حتى هذه اللحظة، فقالت: “كل يوم شكل الأبطال في دماغي بيتغيّروا.. بس أعتقد مع المسودة النهائية للفيلم الصورة هتتضح أكتر في دماغي”.

أما عن التعاقد مع شركة إنتاج فهي لم تتخذ هذه الخطوة حتى الأن، وتركز فقط على الانتهاء من كتابة العمل كي لا تستبق الأحداث، وستترك هذه المهمة للمخرج حسين شوكت، مشيرًة أن هناك أكثر من شركة إنتاج مهتمة بالعمل، فقالت: “لم يتم التعاقد مع شركة إنتاج بعينها.. وفيه شركات مهتمة ولكن مستنية أخلص المسودة النهائية عشان مابحبش أستبق الأحداث.. والجزء ده متوليه أكتر المخرج حسين شوكت”.

وأوضحت ميرنا أن الفيم ينتمي لنوعية الأفلام السينمائية الطويلة، مؤكدًة أنها تبذل قصارى جهدها للانتهاء من كتابة العمل بالشكل المرغوب، أما رد فعل الجمهور فهي لم تتخيله، كي لا تشعر بالتوتر أو الرهبة ولكن تتمنى أن ينال الفيلم إعجابهم ويستمتعوا بالمشاهدة.