• بحث عن
  • 23 يوليو.. قصة ثورة أنهت الاحتلال البريطاني في مصر

    كريم حسين

    مع حلول يوم الـ 23 يوليو من كل عام يحتفل المصريون بذكرى ثورة يوليو، احتفالا بقيام الضباط الأحرار بقيادة الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، بإنهاء الحكم الملكي في مصر، القضاء على النظام الإقطاعي، والاستعمار، وإنهاء سيطرة رأس المال على الحكم، وإقامة جيش وطني قوي، وإقامة عدالة اجتماعية، وحياة ديمقراطية سليمة.

    وجاء إعلان النظام الجمهوري في مصر تتويجًا لما قدمته ثورة 23 يوليو، وكان الحفاظ على الثورة واجبًا قوميًا، بهدف التحرر من الاحتلال البريطاني في عام 1954، من خلال توقيع اتفاقية الجلاء بعد أربعة وسبعين عامًا من الاحتلال، وإلغاء دستور 1923 في ديسمبر 1952، كما تم اعلان اللواء محمد نجيب أول رئيس للجمهورية المصرية.

    ثورة 23 يوليو

    وساهمت ثورة 23 يوليو في تحقيق الكثير من المكاسب والانجازات التي حرم منها الشعب المصري خلال سنوات الحكم الملكي والاحتلال البريطاني، إذ كان يتم تقسيم الشعب إلى طبقتين إلى طبقتين إحداهما عليا والأخرى دنيا، الأمر الذي تسبب في وجود فجوة بين بين الأغنياء والفقراء، ما أدى إلى انتشار التخلف والجهل والمرض.

    وبإنهاء النظام الملكي والاحتلال البريطاني الذي كان يسيطر على مقدرات البلاد، عملت الثورة على تعويض مناطق طال حرمانها من ثمرات الإبداع الذي احتكرته مدينة القاهرة، من خلال انشاء قصور الثقافة وانشاء المعاهد والجامعات، والمدارس المختلفة.

    ومن أبرز انجازات الثورة في مجال التعليم القرار الصادر بمجانية التعليم لكافة أطياف الشعب بشقيه التعليم الأساسي والجامعي، وإنشاء مراكز البحث العلمي وتطوير المستشفيات التعليمية.

    كما تمكنت الثورة من القضاء على نظام الاقطاع الزراعي من خلال إصدار قانون الملكية في سبتمبر 1952، وحررت الفلاح بإصدار قانون الإصلاح الزراعي، وجاء انشاء السد العالي ليمثل أحد أهم انجازات ثورة 23 يوليو 1952.

    اقرأ أيضا.. السيسي: عقيدة مصر مبنية على منع نشوب الصراعات لكنها قادرة على اتخاذ إجراءات حماية حقوقها

    وعربيا ساعدت ثورة يوليو كافة الدول العربية والإفريقية على التحرر من الاستعمار الخارجي المتحكم في مواردها.

    السيسي يتحدث عن ثورة يوليو

    ودائما ما تحرص القيادة السياسية على توجيه التهنئة إلى الشعب المصري في ذكرى ثورة يوليو لما تمثله من مكانة ادى كافة أطياف الشعب.

    وفي كلمته اليوم عن ذكرى ثورة 23 يوليو حرص الرئيس عبدالفتاح السيسي، على توجيه الشكر للقائمين على الثورة لما قدموه لمصر من تضحيات، قائلا: خالص التحية لرمز هذه الثورة محمد نجيب وقائدها جمال عبد الناصر”.

    كما وجه الرئيس السيسي العديد من الرسائل إلى الشعب المصري في الذكرى 68 لثورة يوليو أبرزها أن نظام ثورة يوليو حقق نقلة نوعية لمصر على أكثر من اتجاه، وأن ضباط الجيش حظوا بتأييد الشعب الذي مكنهم من استرداد الدولة المصرية، كما برهنت الأيام على نبل أهداف ثورة 23 يوليو 1952.

    كما تضمنت التهديدات التي تواجه أمننا القومي تجعلنا نحرص على امتلاك القدرة الشاملة للحفاظ على سلامة البلاد، الأحداث العالمية تتطلب من المصريين أن يكون على قلب رجل واحد.

    اقرأ أيضا..السيسي: ما يدور حولنا من أمور بالغة الخطورة تتطلب أن يكون المصريون جميعا على قلب رجل واحد

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق