• بحث عن
  • قبل مجئ حمو بيكا.. هؤلاء أبرز النجوم الراحلين عن شركة “روتانا”

    أحمد شعراني - سهر عوض

    أثارت شركة “روتانا” للصوتيات والمرئيات، غضب جمهورها في الساعات القليلة الماضية، بعدما روّجت لمهرجان شعبي جديد من إنتاجها وغناء مطرب المهرجانات حمو بيكا بعنوان “إيه الحكاية”، حيث اتُهمت بأنها تسعى للشهرة والركض وراء “التريند” لتحصد ملايين المشاهدات وجني الكثير من الأرباح.

    الصدمة للجمهور جاءت كون شركة “روتانا”، واحدة من أعرق وأقدم شركات إنتاج الموسيقى في الوطن العربي، وكان لها أثر كبير في التاريخ الفني لعدد من النجوم الكبار، وأبرزهم الفنانة إليسا، وكاظم الساهر، وتامر عاشور، وجنات، ونجوى كرم، وعاصي الحلاني، ووائل كفوري وغيرهم.

     

    وفي هذا الصدد يعرض لكم “القاهرة 24″، أبرز النجوم الذين فسخوا تعاقداتهم مع شركة روتانا بعد وضعها عدة شروط ومعايير أدت إلى خسارتهم:

    – محمد فؤاد

    يعد الفنان محمد فؤاد، من أقدم الفنانين الذين فسخوا تعاقدهم مع شركة روتانا، عام 2010، حينما أعلن فسخ عقده قبل انتهائه بـ6 أشهر، وأوضح أن الشركة لا تهتم بالمطربيين المصريين وتتجاهلهم وتضع لهم ميزانية قليلة مقابل تصوير كليباتهم، بينما تضع لآخرين مبالغ طائلة.

    – تامر عاشور

    في 2011 قرر تامر عاشور مغادرة “روتانا”، بعدما أصدرت ألبومه عقب ثورة 25 يناير، الأمر الذي استفزه ورفضه شكلًا وموضوعًا، وكشف من قبل في تصريحات صحفية، عن عدم رغبته في طرح الألبوم في هذا التوقيت، لأنه غير مناسب، ولكنه فوجئ بهذا الأمر مما اضطرة لفسخ عقده مع الشركة على الفور، وتعاقد مع شركة أخرى.

    – عمرو دياب

    أعلنت شركة “روتانا” للصوتيات والمرئيات في 2015، أنها فسخت تعاقدها مع الفنان عمرو دياب، بسبب تسريبات أغانيه، الأمر الذي جعله يتقدم بدعوى قضائية يطالب فيها بالشرط الجزائي، ورفض اتهاماتهم بأنه المسؤول عن تسريب الألبومات، معلنًا أن روتانا لم تلتزم ببنود التعاقد بينهما في ألبومه “شفت الأيام”، وهو ما دفع عمرو دياب إلى طرح ألبومه الأخير “أحلى وأحلى” من خلال شركته الخاصة “ناي فور ميديا” الذي استمر معها حتى اليوم.
    الصراع بين عمرو وروتانا لم يتوقف عند هذا الحد، لكن شركة روتانا تقدمت بدعوى هي الآخرى، بعدما شارك الهضبة في حملة إعلانية تحت اسم “لأول مرة فى مصر اسمع ألبوم عمرو دياب الجديد، ألبوم أحلى وأحلى”، التي أطلقتها إحدى شركات المحمول دون الحصول على إذن من روتانا، صاحبة الملكية الفكرية للألبوم، والتي لها الحق الحصري في طرح أي شئ يخص الهضبة، وطالبت هي الآخرى بتعويض مادي قدره 3 ملايين دولار.
    ولم تستمر الخلافات طويلًا بين روتانا وعمرو دياب، فبعد 4 أعوام من الخصام أعلن التصالح بينهما، برعاية المستشار تركي آل الشيخ، وتم التصالح بين الميجا ستار عمرو دياب وشركة روتانا للصوتيات والمرئيات، بحضور الأستاذ محمد حلمي، المستشار الإعلامي نيابة عن الأستاذ سالم الهندي، مدير شركة روتانا، والأستاذ عماد دياب، والأستاذ أشرف عبدالعزيز، المحامي بالنقض نيابة عن الميجا ستار عمرو دياب”.

    – نجوى كرم

    غادرت الفنانة اللبنانية نجوى كرم، شركة “روتانا”، منذ ما يقرب من 5 سنوات، بعد قضاء مشوار طويل مع الشركة استمر 20 عامًا شهدت جميعها على نجاحات كثيرة بينهما، وبعد مفاوضات جرت بين نجوى كرم وشركة “لايف ستايلز ستوديوز” الفنية، الحديثة النشأة، وقعت معها نجوى، إضافة إلى مصاريف كليباتها الأخيرة التي صورتها مؤخرًا، وكان أضخمها “بوسة قبل النوم”، وبعدها مرور 5 أعوام على الخلافات، أقام المدير التنفيذي للشركة سالم الهندي حفلًا للتصالح معها وبالفعل تصالحا ولكنها لم تعود إليها.

     

    – جنات

    وفي واقعة غريبة فوجئت الفنانة جنات بحذف أجزاء وكوبليهات من الأغاني الخاصة بها، الأمر الذي صعد الخلاف بينها وشركة روتانا، بعدما أعلنته جنات في أحد البرامج وقالت: “عيطت واتحايلت عليهم كتير.. بس كلهم اتفقوا عليا وقالوا مش مناسب.. لكن لو العالم كله قال مش مناسب هفضل أقول مناسب.. ودي من الخناقات الكبيرة اللي حصلت بينا”، وبعدها تعاقدت مع شركة إنتاج أخرى.

    – كاظم الساهر

    قرر المطرب كاظم الساهر الابتعاد في هدوء عن “روتانا”، والانتقال لشركة “بلاتنيوم ريكورد”، لتقديم أعمال جديدة معها، بعدما زادت الخلافات بينهما، على الرغم من التاريخ الحافل بالنجاح بينهما في 15 ألبومًا غنائيًا، في مدة تجاوزت العشر سنوات.

     بلقيس فتحي

    في عام 2017، أعلنت المطربة الإماراتية بلقيس فتحي، رحيلها من شركة “روتانا”، حيث أعلنت على حسابها الشخصي بموقع تبادل التغريدات القصيرة “تويتر”، قائلة: “أعلن لكم انفصالى التام عن شركة روتانا للصوتيات والمرئيات وترقبوا القادم المجنون”.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق