• بحث عن
  • إدارة ترامب تتهم فيس بوك وتويتر بالتحيز بعد أن حذفا فيديو وتغريدة “للرئيس” عن كورونا

    حذفت شركة فيس بوك أمس الأربعاء تسجيلا مصورا نشره الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قال فيه إن الأطفال “محصنون تقريبا” ضد وباء كورونا المستجد. واعتبرت أنه ينتهك قواعدها الخاصة بتبادل المعلومات المضللة حول هذا الفيروس.

    ونشرت حملة ترامب الانتخابية تغريدة على حسابها عبر توتير، تشاركها الرئيس وتحتوي على الفيديو  المذكور، لكن الموقع حجبها لاحقا أيضا لانتهاكها قواعده المتعلقة بالمعلومات التضليلية.

    وقال متحدث باسم فيس بوك إن “هذا التسجيل يتضمن مزاعم كاذبة بأن فئة من الناس محصنة ضد الإصابة بمرض كوفيد-19، وهو ما يعد انتهاكا لسياساتنا بخصوص المعلومات المضللة الضارة المتعلقة بكوفيد”.

    من جهتها، نشرت حملة ترامب الانتخابية تغريدة على حسابها عبر توتير، تشاركها الرئيس وتحتوي على الفيديو المذكور. لكن الموقع حجبها لاحقا أيضا لانتهاكها قواعد الشركة المتعلقة بالمعلومات التضليلية.

    واتهمت حملة ترامب الشركتين بالتحيز ضد الرئيس، قائلة إن ترامب قال حقيقة.

    وقالت المتحدثة باسم الحملة  “كورتني باريل”شركات وسائل التواصل الاجتماعي ليست هي من يقرر الحقيقة”.

    أما المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها فتشير إلى إن البالغين يشكلون معظم حالات الإصابة المعروفة بمرض كورونا المستجد الذي يسببه الفيروس حتى الآن، لكن بعض الأطفال والرضع أصيبوا أيضا بالمرض ويمكن كذلك أن ينقلوا العدوى لغيرهم.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق