• بحث عن
  • “المصري للتأمين” يطالب الاتحادات الاقتصادية باستخدام المنتجات التأمينية للمرأة

    أحمد إسماعيل

    وجه الاتحاد المصري للتأمين، طلبًا إلى اتحاد الصناعات والاتحاد العام للغرف التجارية، ومعهما الاتحاد المصري لجمعيات المستثمرين، والجهات المعنية لتمكين المرأة، بعقد المزيد من اللقاءات والمناقشات مع القطاعات الأخرى، من أجل الوصول لنقاط اتفاق بشأن آلية التعاون في مجالات التنمية المستدامة وتمكين المرأة.

    وناشد الاتحاد المصري للتأمين، بتضافر الجهود من أجل وضع الآلية المناسبة لاستخدام المنتجات التأمينية المصممة خصيصا للمرأة، ورفع الوعي في مجالات العمل عن مدى إمكانية ان تخدم تلك المنتجات المرأة وتساعدها على التغلب على المشكلات التي تواجهها، سواء في مجال إنشاء العمل الخاص بها أو في تقلد المناصب القيادية، كما يجب أن يسهم قطاع التأمين المصري في مشروعات تهم المرأة، وفق نشرة للاتحاد صادرة اليوم.

    وأشار الاتحاد، في نشرته التي أوردها عن دراسة له، إلى ضرورة تأمين مستقبل النساء عبر دعوة لمشاركة قطاع التأمين والجهات المسئولة عن التخطيط المالي، والحكومة، والهيئات التنظيمية، والمجتمع من أجل التوحد لمعالجة النقص الكبير في الأمان المالي للمرأة.

    ولفتت الدراسة إلى أن معظم دول العالم في الوقت الحالى لم تستطع حتى الان تمكين المرأة من التقدم بما يتماشى مع مخاطرها خلال دورة حياتها، والمطلوب تغيير جذري في الثقافة والمواقف والنهج من خلال العمل بشكل متعاون لتأمين النساء والمجتمع، موضح أن تأمين مستقبل المرأة هو برنامج تم تأسيسه وقيادته من قبل معهد التأمين القانوني بلندن   بالتعاون مع مجموعة واسعة من كبار المتخصصين في مجال التأمين والشركات وصانعى السياسات.

    ولفتت نشرة الاتحاد، إلى أن هيئة الرقابة المالية قد أطلقت تطبيقًا ذكيا عبر الهواتف المحمولة باسم “تمكين المرأة Empowering Women”، لتكوين قاعدة بيانات تضم الكوادر النسائية المؤهلة لشغل مناصب قيادية حيز التنفيذ وتدفع بالمرأة للمشاركة في صنع القرار.

    رئيس شعبة الملابس باتحاد الصناعات: نمط استهلاك المصريين مرتبط بالأعياد والمواسم (فيديو)

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق