• بحث عن
  • موظفو “بلوم مصر” يستغيثون بـ”المركزي” لتحسين أوضاعهم قبل بيع البنك

    شيماء علي

    تقدم العاملون ببنك “بلوم مصر” بعدد من المطالب لمحافظ البنك المركزي، للتدخل بشكل عاجل، لحل أزمة العاملين في وحدة البنك، وتحسين أوضاعهم، في ظل تخارج البنك من مصر، نظرا للظروف الت يمر بها بنك بلوم لبنان والمهجر.

    وقال العاملون في البنك، في خطاب للبنك – حصل القاهرة 24 – على نسخة منه، إن موظفي البنك يمرون بظروف استثنائية نظرا لاضطرار بنك بلوم لبنان والمهجر بالتخارج من السوق المصرفي المصري و بيع بنك بلوم مصر.

    وقالت الشكوى المقدمة من نحو ألف موظف من العاملين بالبنك، إن المشكلة تكمن في اختلال هيكل الأجور الحالي بالبنك عن المتعارف عليه في السوق المصرفي، حيث يمثل الجزء المتغير النسبة الأكبر من الدخل السنوى للموظفين (حوالي 55%).

    وأضافت أن البنك أدرج، الجزء الأكبر من الدخل الكلي تحت بند الدخل المتغير، منها على سبيل المثال الحوافز السنوية والتي تم تحويلها إلى تحت حساب توزيعات الأرباح منذ عام 2009 و أيضا المبلغ المخصص لتعويض الموظفين عن غلاء الأسعار بعد قرار التعويم و ذلك بديلا عن زيادة المرتب الاساسي كما فعلت معظم البنوك المماثلة ).

    وأشارت إلى أن سياسة إدارة البنك الحالية منذ دخول السوق المصرفي المصري من عام 2005 وحتى تاريخه تقوم بالحفاظ على الحد الأدنى من الجزء المتغير من الدخل السنوى للموظفين للوصول للمتوسط العام للدخول السنوية في البنوك المماثلة.

    وقال العاملون بالبنك، إنه في حالة بيع البنك فسوف يتعرض الدخل السنوى للموظفين للانخفاض والتأثر الشديد نظرا لإلتزام البنك المشتري بالدخل الشهري الثابت فقط وفقا للقانون, وحيث أنه قد نشأت التزامات مالية طويلة الاجل علي الموظفين اعتمادا علي اجمالي الدخل السنوى وبالتالي سيحدث تعثر مالي لاغلبية الموظفين في الوفاء بالتزاماتهم المالية مما يعرضهم للمسائلة القانونية.

    وأَضافت الشكوى، أن المشكلة الأخرى والتي تتمثل في موظفي البنك بالعقود السنوية والتي مر عليهم أكثر من ثلاث سنوات وقد يصل بعضهم إلى أكثر من عشر سنوات وإلي الان لم يتم تثبيت عقودهم، مشيرة إلى أن هؤلاء الموظفين سيؤول مصيرهم إلى المجهول في حالة اتمام البيع او الاستحواذ.

    البنك الأهلي يوافق على تمويل شركة “ابن سينا فارما” بقيمة 250 مليون جنيه

    وقال العاملون بالبنك: “اتخذنا كل الطرق الرسمية داخليا لحل المشكلة قبل ان نلجأ لسيادتكم، فقد وقع الأغلبية العظمى من موظفى البنك على طلب رسمي لنقابة العاملين ببنك بلوم لتعديل الأوضاع الحالية من تثبيت الموظفين ذوي العقود السنوية و كذلك دمج الجزء المتغير من الدخل السنوي مع الراتب الاساسي ..علما بان هذه المطالب لا تمثل اي اعباء مالية اضافية على البنك”.

    ورفعت النقابة، مطالب الموظفين لادارة البنك للنظر فيها قبل اتمام عملية البيع و الاستحواذ و الي الان لم تستجيب الادارة لأي من هذه المطالب.

    وقالت الشكوى، إن العاملين، يدعمون أي قرار استراتيجي لإدارة البنك الحالية سواء بالبيع او الاستمرار في السوق المحلي، لكنهم أيضا يثقون في البنك المركزي، بدوره يحمي حقوق جميع العاملين في القطاع المصرفي.

     

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق