• بحث عن
  • القوات البحرية تحتفل بتدشين الغواصة الرابعة “S-44”

    نسرين صبحي

    احتفلت القوات البحرية بتدشين الغواصة الرابعة “S-44” من طراز (209/1400) ألمانية الصنع، والتي ستنضم قريباً إلى ترسانة القوات البحرية، والتي تم بناؤها بترسانة شركة “تيسين كروب” بمدينة كييل الألمانية.

    جاء ذلك إستمراراً لجهود القوات المسلحة فى دعم القدرات القتالية والفنية لعناصرها وتطويرها وفقاً لأحدث النظم القتالية العالمية.

    وتعد هذه الغواصة هي الأخيرة ضمن أربع غواصات ألمانية انضم ثلاثة منها للخدمة بالقوات البحرية طبقاً لبرنامج زمني محدد، عكس مدى عمق علاقات التعاون التي تربط البحريتين المصرية والألمانية، وجهود القيادة السياسية ودعمها الجاد والقوي لدفع العلاقات بين البلدين الصديقين في العديد من المجالات.

    القوات البحرية توقع عقد إنشاء محطة تداول حاويات بميناء أبو قير البحري

    وتم إعداد وتأهيل الأطقم التخصصية والفنية العاملة على هذه الغواصات في توقيتات قياسية، وفقاً لبرنامج متزامن بكل من مصر وألمانيا للإلمام بأحدث ما وصل إليه العالم من تكنولوجيا الغواصات، بذل خلالها رجال القوات البحرية الجهد والعرق في العمل والتدريب، ليكونوا جديرين بالثقة التى أولاها الشعب المصرى لهم، وتنفيذ كافة المهام التي تسندها القيادة العامة للقوات المسلحة لهم بكل كفاءة واقتدار.

    ونقل الفريق أحمد خالد حسن، قائد القوات البحرية، خلال الكلمة التي ألقاها، تحية وتقدير الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة، والفريق أول محمد زكي القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي، إلى كل من تقدم بالدعم والمساهمة فى إتمام تلك الصفقة وكللها بالنجاح، وعلى الدعم المستمر لبرنامج الغواصات المصرى والذى توج برفع العلم المصري علي أخر غواصة “S-44″من طراز (209 /1400 ).

    وأوضح قائد القوات البحرية أن مصر لديها من الكوادر القادرة على استيعاب التكنولوجيا الحديثة في التشغيل والصيانة والعمل بكفاءة تامة على الأنظمة الحديثة، فمصر كان لها السبق فى دخول سلاح الغواصات كأول دولة في الشرق الأوسط إفريقياً.

    واأشار إلى الجهد المضني الذى تقوم به البحرية المصرية خلال الفترة الماضية لإعادة تطوير وتأسيس الإسطول البحري والبنية التحتية التي تليق به، بالإضافة إلى أحدث أنظمة التدريب والمحاكاة لتدريب أجيالاً من الأطقم العاملة مستقبلاً.

    وأضاف أن هذا النوع من الغواصات هو تنفيذاً لإستراتيجية عسكرية مصرية تهدف لتطوير القدرة على مواجهة التحديات والمخاطر التي تشهدها المنطقة، وللحفاظ على مقدرات الوطن وإعلاء كلمته وتحقيق السيطرة الكاملة على السواحل المصرية الممتدة بالبحرين الأحمر والمتوسط، موجهاً الشكر والتقدير لشركة KMS على ما قدموه من دعم بالغ وروح يملؤها الإنضباط والالتزام والتعاون والإخاء في العمل مع الأطقم المصرية.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق