• بحث عن
  • بدء المرحلة الثانية للمشروع القومي لرصف الطرق بالمحافظات

    عقد الفريق مهندس كامل الوزير، وزير النقل، اجتماعًا موسعًا مع اللواء محمود شعراوي، وزير التنمية المحلية؛ لمتابعة معدلات تنفيذ المرحلة الأولى من المشروع القومي لرصف الطرق المحلية داخل المحافظات ومتابعة الاجراءات الخاصة ببدء المرحلة الثانية للمشروع .

    بدأ الاجتماع باستعراض الموقف التنفيذي لمشروعات الطرق المحلية داخل محافظات المرحلة الأولى الأثنى عشر بتكلفة 2 مليارجنيه وإجمالي عدد 197 مشروع بأطوال 828 كم في محافظات “كفر الشيخ، البحيرة، الشرقية، الدقهلية، الغربية، المنوفية، دمياط، القليوبية، الجيزة، الفيوم، بني سويف والمنيا” ثم تطرقت المناقشات إلى آخر المستجدات الخاصة ببدء المرحلة الثانية من المشروع والتي تشمل رصف الطرق المحلية داخل 27 محافظة بإجمالي تكلفة 5.4 مليار جنيه، حيث تم استعراض خطة تشكيل اللجان الثلاثية المشتركة بين الهيئة العامة للطرق والكباري ووزارة التنمية المحلية والمحافظات للمرور ومراجعة الطرق المطلوب رصفها والإعداد لتوقيع البروتوكول الخاص بالمرحلة الثانية من المشروع.

    وأكد وزير النقل، على أهمية تكثيف الاعمال لسرعة الانجاز مع الالتزام بمعايير الجودة العالية للاعمال المنفذة والتوسع في استخدام المعدات الحديثة لاعادة تدوير طبقات الرصف فى رفع كفاءة وصيانة الطرق المحلية داخل المحافظات، لأهميتها في استخدام ناتج كشط الاسفلت وتدويره مرة أخرى، بما يحقق عدم اهدار المواد و الخامات والحد من التلوث البيئى وتقليل التكلفة وسرعة إنجاز الأعمال وهو ما يتم تنفيذه حاليًا، حيث يتم استخدام ماكينات FDR لإعادة تدوير طبقات الأسفلت والاساس بكامل العمق وماكينات CIR لإعادة تدوير طبقات الرصف الأسفلتية على البارد، مشيرا إلى أنه يتم استخدام هذه التقنيات الحديثة في عدد من الطرق بمحافظتي المنوفية والغربية وسيتم التوسع في استخدامها في باقي المحافظات.

    وزير النقل يبحث مع “البنك الدولي” موقف مشروعات السكك الحديدية والنقل البحري والبري

     

    ومن جانبه، أكد شعراوى، على أهمية التعاون والتنسيق المستمر بين وزارة التنمية المحلية ووزارة النقل في تنفيذ المشروعات المتعلقة بالطرق الداخلية للمحافظات، مشيرًا إلى أن هذا التعاون يأتي في إطار التنسيق بين الوزارات المختلفة بالحكومة لتحسين الخدمات المقدمة للمواطنين بمختلف المحافظات.

    وأضاف وزير التنمية المحلية أن هذا المشروع المهم سيكون له أكبر الآثر في تحسين جودة الحياة اليومية لسكان القرى على وجه الخصوص، ورفع المعاناة عنهم، لافتاً إلى أن رئيس مجلس الوزراء وجه خلال اجتماع مجلس المحافظين الأخير بأن هذا المشروع سيستمر فى السنوات المقبلة.

    وأشار شعراوي، إلى أنه تم تشكيل مجموعات عمل مشتركة بين الوزارتين والهيئة العامة للطرق والكباري ومديريات الطرق والنقل بالمحافظات للبدء في زيارات ميدانية لتحديد مشروعات الطرق ذات الاولوية والعاجلة والمخطط تنفيذها في المرحلة الثانية لربط الطرق المحلية علي المحاور الرئيسية والمشروعات القومية التي تم تنفيذها بما يحقق أهداف التنمية تنفيذًا لتوجيهات رئيس الجمهورية.

    وقال وزير التنمية المحلية، إنه سيتم توقيع برتوكول مشترك لتنفيذ هذه المشروعات بصفة عاجلة بين وزارتي التنمية المحلية والنقل والمحافظات يتضمن قيام الهيئة العامة للطرق والكباري باسناد تنفيذ هذه المشروعات والاشراف علي تنفيذها علي الشركات المتخصصة .

    وأضاف شعراوي، أن الوزارة ستقوم بالمتابعة المستمرة لمراحل تنفيذ المشروع بما يسهم في نهو كافة هذه المشروعات خلال العام المالي الحالي ودخولها الخدمة ليستفيد منها المواطن .

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق