• بحث عن
  •  القصة الكاملة في واقعة اغتصاب سيدة أمام زوجها داخل مقبرة في الإسماعيلية (تفاصيل)

    الإسماعيلية مصطفى منصور

    قررت نيابة الإسماعيلية، حبس 4 متهمين، 4 أيام على ذمة التحقيق، لاغتصاب سيدة أمام زوجها داخل مقبرة بدائرة قسم ثان.

    تعود أحداث الواقعة عندما تلقى اللواء ياسر نشأت مساعد وزير الداخلية مدير أمن الإسماعيلية، إخطارًا من اللواء رشاد الغمراوي مدير مباحث الإسماعيلية، يفيد بورود بلاغ من شاب 28 سنة، يعمل في تجميع الكرتون والمخلفات، أنه لم يجد درجاته البخارية “تروكسيل”، وبحث عنها هو وزوجته 25 سنة، في عدة مناطق ولم يجدها، واتجها للمقابر بدائرة قسم ثان، للبحث عنها، ففوجئ بتواجد 4 أشخاص أشهروا عليه السلاح الأبيض، فقال لهم ماذا تريدون، فقام 2 منهم بتكتيف يديه ويضعان السلاح “سنجة” الأبيض في جانبيه، والآخر وضعه على رقبته، فيما مسك الرابع -المسجل خطر بـ37 قضية متنوعة- يد زوجته، في محاولة لإدخلها لمقبرة، إلا أنها حاولت منعه في البداية، ولكن أدخلها تحت تهديد السلاح خوفاً على نفسها وزوجها، وهي تردد “حرام عليكم سيبونا”، وأدخل المتهم الرابع الزوجة إلى أحد المقابر وقام باغتصابها، والزوج يبكي خارج المقبرة، لعدم استطاعته إنقاذ زوجته.

    وعقب الانتهاء من اغتصابها تركهما المتهمون وفرا واتجها الزوجان لقسم الشرطة وحررا محضرًا بالواقعة.

    وعلى الفور شكلت مديرية أمن الإسماعيلية، فريقًا وتبين أن المتهمين هم “عبدالكريم.غ” 28 سنة، عاطل ومسجل خطر في 37 قضية متنوعة، و”ك.ا”، 16 سنة، و”ا.م”، 16 سنة. و”ع.ي”، 17 سنة، واعترفا بارتكاب الواقعة، وأكد المتهمون أن المتهم الأول هو من اغتصبها، وهما لم يتعرضوا لها وكل ما فعلوه اعتراض الزوج ومنعه من الحركة.

    وعقب تقنين الإجراءات تمكنوا من ضبطهم، وأصدرت النيابة قراراها السابق بحبسهم 4 أيام على ذمة التحقيق، وانتداب الطبيب الشرعي لتوقيع الكشف الطبي على المجني عليها.

    حبس المتهم بتدبير واقعة التخلص من زوجته واغتصابها على يد عامل

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق