• بحث عن
  • “التعاون الدولي”: قطاع الزراعة يسهم بـ14% من الناتج المحلي لمصر

    تحتفل وزارة التعاون الدولي، باليوم العالمي للمرأة الريفية، الذي يحين موعده في 15 أكتوبر من كل عام، من خلال إطلاق فيلم مشترك مع منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية UNIDO، من خلال مشروع القطن الأفضل في مصر، والذي من أهدافه تمكين المرأة الريفية، وذلك في إطار استراتيجية سرد المشاركات الدولية، التي تستهدف تعظيم القصص التنموية في مصر، وعرضها في إطار ثلاثة محاور أساسية هي المواطن محور الاهتمام والمشروعات الجارية والهدف هو القوة الدافعة.

    المشروعات المشتركة مع شركاء التنمية

    وتعمل وزارة التعاون الدولي على عدة محاور لتعظيم القصص التنموية المصرية والمشروعات المشتركة مع شركاء التنمية متعددي الأطراف والثنائيين، ضمن استراتيجية سرد المشاركات الدولية، من بينها الزيارات الميدانية للمشروعات مع شركاء التنمية، والتواجد على منصات التواصل الاجتماعي لخلق روابط مع المجتمع المحلي والدولي، فضلا عن المشاركة الفعالة في المحافل الدولية.

    وزيرة التعاون الدولي: مصر لديها أعلى نسبة تمثيل للمرأة بالحكومة والبرلمان في الشرق الأوسط

     

    مساهمة الزراعة في الناتج المحلي الإجمالي

    من ناحيتها قالت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، إن المرأة الريفية تأتي في الخط الأمامي لتنمية الاقتصاد المحلي، حيث تقوم بدور حيوي في التأثير التنموي الفعال وتحقيق التنمية الشاملة والمستدامة، مؤكدة على أهمية قطاع الزراعة باعتباره من أهم القطاعات الحيوية التي تحقق الأمن الغذائي، وتشكل 14% من الناتج المحلي الإجمالي، و28% من فرص العمل، و55% من العمالة الريفية.

    Egyptian Cotton Project x UNIDO

    It's #RuralWomen's Day 🌾! We believe that women are the agents of change for agricultural transformation in #Egypt. See how we aim to put women at the forefront through the Egyptian Cotton Project with our partner UNIDO – United Nations Industrial Development Organization.

    Gepostet von Ministry of International Cooperation am Donnerstag, 15. Oktober 2020

     

    علاقات التعاون الاقتصادي

    وأشارت المشاط إلى أن الوزارة تسعى لتعزيز علاقات التعاون الاقتصادي وفقًا للقرار الجمهوري الصادر في 2004، من خلال مبادئ الدبلوماسية الاقتصادية الثلاثة، أولها منصة التعاون التنسيقي المشترك التي أطلقت في أبريل الماضي، بهدف جمع الجهات الحكومية وشركاء التنمية والأطراف ذات الصلة من خلال اللقاءات التفاعلية الدورية لتحديد الأولويات التمويلية وفقًا لأجندة التنمية الوطنية ومعالجة التحديات، وتسليط الضوء على قصص النجاح.

    وثانيًا استراتيجية سرد المشاركات الدولية، والتي تستهدف إلقاء الضوء على قصة التعاون الناجح بين مصر وشركائها مُتعددي الأطراف والثنائيين، وعرض قصص النجاح في مصر في كافة المحافل الدولية، وثالثًا مطابقة التمويل التنموي بأهداف التنمية المستدامة، لتحقيق تعاون إنمائي فعال، وضمان المساهمة المثلى للمشروعات المنفذة لتحقيق الأهداف الأممية الـ17 .

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق