• بحث عن
  • “الشباب والرياضة” تعلن تفاصيل دوري الوزارات الأول لخماسيات القدم وتنس الطاولة

    عمرو عبدالعزيز

    تحت رعاية الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، أعلنت وزارة الشباب والرياضة برئاسة الدكتور أشرف صبحي من خلال الإدارة المركزية للتنمية الرياضية والاتحاد الرياضي العام للعاملين بالدولة، تفاصيل دوري الوزارات الأول، الذي تستعد الوزارة لتنفيذه في خماسيات كرة القدم رجال وتنس الطاولة للسيدات، لعدد 33 وزارة وديوان عام مجلس الوزراء، خلال شهر نوفمبر القادم بإحدي المنشأت الرياضية والشبابية التابعة للوزارة مع إتخاذ كافة التدابير والإجراءات الإحترازية والوقائية طبقاً للأكواد الصادرة من الوزارة.

    في دوري كرة القدم الخماسي، يشارك اللاعبين من سن 30 سنة ويسمح بمشاركة 2 لاعب تحت السن، وتشترك كل وزارة بمنتخب مكون من 8 لاعبين (5 أساسي و3 احتياطي) ومدرب وإداري، عدم السماح لأي لاعب يشارك في الأدوار النهائية ما لم يكن شارك في الأدوار التمهيدية، زمن المباراة 30 دقيقة على شوطين بينهما 5 دقائق راحة، يصعد الأول والثاني من كل مجموعة إلى الأدوار النهائية والتي تلعب بخروج المغلوب، يحق للجنة المنظمة شطب نتائج أي فريق بالدوري في حالة عدم الإلتزام بالروح الرياضية أو عدم الإلتزام بشروط الدوري، مع تطبيق القانون الدولي لكرة القدم الخماسية.

    وفيما يخص دوري تنس الطاولة، اللاعبات المشاركات من سن 30 سنة ويسمح بمشاركة لاعبة واحدة تحت السن، تشترك كل وزارة بمنتخب من 3 لاعبات ومدرب وإداري، المباراة من 3 أشواط في جميع المباريات عدا تحديد المركز الثالث والمباراة النهائية تتكون من 5 أشواط، تقام من دور واحد في الأدوار التمهيدية مع صعود أول وثاني المجموعات للأدوار النهائية والتي تنتهي بخروج المغلوب، مع تطبيق القانون الدولي للعبة فيما عدا ذلك .

    ويشارك بدوري الوزارات الذي يقام لأول مرة وبرعاية رئيس مجلس الوزراء (33) وزارة بالإضافة إلي ديوان عام مجلس الوزراء في لعبتي خماسي كرة القدم رجال وتنس طاولة سيدات، بمشاركة 510 مشارك ومشاركة من 34 فريق لكل لعبة بواقع 15 مشارك ومشاركة من كل وزارة منها (8) لاعبين بالإحتياطي وإداري ومدرب لخماسي القدم و(3) لاعبات وإداري ومدرب لتنس الطاولة.

    ويهدف دوري الوزارات إلى تحفيز أكبر عدد من العاملين بالجهاز الإداري على ممارسة الرياضة اليومية وتغيير نمط حياة المشاركين وتوسيع قاعدة الممارسة الرياضية وتحسين الحالة المزاجية للمشاركين وتحسين الصحة العامة لهم.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق