• بحث عن
  • مصدر يفجر مفاجأة في مذبحة جرجا الأسرية.. واتصال هاتفي يكشف كواليس الجريمة

    فتحي سليمان واحمد عبدالراضي

    قال مصدر أمني، إن تحريات الأجهزة الأمنية حددت مكان هروب المتهم بارتكاب مذبحة جرجا الأسرية التي تخلص فيها رجل من زوجته وأطفالهما.

    وأوضح المصدر أن الجريمة التي وقعت بقرية المغاربة التابعة لمركز جرحا جنوبي محافظة سوهاج، استخدم فيها الأب المتهم بقتل زوجته وطفلتيه، الرصاص والساطور، لافتًا إلى أنه ارتكب ذلك بدافع الانتقام من زوجته بعد عثوره على جثة طفلة أحد جيرانه داخل بئر الصرف الصحي الخاص بمنزله.

    وكشف المصدر مفاجأة بقوله إن مرتكب المذبحة أجرى اتصالا هاتفيا أثناء هروبه بشقيقه قال له “أنا قتلت مراتي وعيالي بعد ما لقيت بنت الجيران مقتولة وملقاة في بئر الصرف الصحي بتاع البيت”.

    ورجح المصدر أن الزوج المتهم بالقتل ارتكب الواقعة بدافع الانتقام من زوجته بعدما واجهها إثر العثور على جثة ابنة جارتهم فأخبرته بأنها هي من قامت بقتلها فانهار وقرر التخلص منها وطفليه انتقاما لأبنة جيرانه.

    وبدأت أحداث وتفاصيل الواقعة، بتلقى اللواء حسن محمود العمدة مدير أمن سوهاج، إخطاراً من مركز شرطة جرجا، يفيد بالعثور على 3 جثث من بينهم طفلين الأول 14 عاماً والثانية 8 سنوات، بينما عثر على طفلة ثالثة داخل بئر صرف صحية بالمنزل، بقرية المغاربة دائرة المركز في ظروف غامضة.

    وبالانتقال والفحص تبين من التحريات الأولية التي أشرف عليها العقيد أحمد شوقي زيدان رئيس فرع بحث الجنوب، ووحدة مباحث مركز جرجا، العثور على جثث “سمير ا ع” 14 عاماً، “وشقيقته “أسماء.أ” 8 سنوات أعوام، ووالدتهما “شيماء.ع. م” 30 عاما، غارقين في دمائهم وبكامل ملابسهم، وجثة طفلة أخرى تدعي “رودينا.م”، 7 سنوات معلقة داخل بئر صرف صحية بذات المنزل، لتشير التحريات الأولية إلى أن رب الأسرة ارتكب الواقعة وجار البحث عن المتهم.

    مصدر أمني عن تغيب فتاة بورسعيد: هربت مع شاب بسبب سوء معاملة الأسرة

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق