رئيس التحرير
محمود المملوك

نيفين جامع: نقلة نوعية في العلاقات الاقتصادية والاستثمارية مع أوكرانيا

القاهرة 24

قالت نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة، إن المرحلة المقبلة ستشهد نقلة نوعية في مستوى العلاقات المشتركة مع دولة أوكرانيا وبصفة خاصة في المجالات الاقتصادية والاستثمارية، مشيرةً إلى حرص مسؤولى البلدين على ترجمة العلاقات السياسية المتميزة التي تربط القاهرة وكييف لمشروعات تعاون ملموسة تصب في مصلحة الاقتصادين المصري والاوكراني على حد سواء.

وأشارت إلى أهمية البناء على العلاقات المتميزة التي تربط الرئيسين عبد الفتاح السيسي ونظيره الاوكراني فلاديمير زيلينسكي لنقل العلاقات الاقتصادية والتجارية والصناعية بين البلدين لمستويات متميزة.

جاء ذلك خلال جلسة المباحثات الموسعة التي عقدتها الوزيرة مع وفد أوكراني رفيع المستوى برئاسة السفيرايهور جوفكفا نائب رئيس مكتب الرئاسة الاوكرانية للعلاقات الدولية، حيث تناول اللقاء سبل تعزيز العلاقات الاقتصادية بين البلدين في كافة المجالات ذات الاهتمام المشترك، حضر اللقاء ايفهيني يينين نائب وزير الخارجية الاوكراني وتاراس كاتشكا نائب وزير التنمية الاقتصادية والتجارة والزراعة والممثل التجاري لأوكرانيا إلى جانب الوزير مفوض تجارى محمد السيد مدير إدارة شؤون أوروبا بجهاز التمثيل التجارى والسيد مايكل جمال مدير عام الإتفاقيات الثنائية بقطاع الإتفاقيات والتجارة الخارجية.

وأوضحت الوزيرة أن عقد هذا اللقاء يأتي في إطار توجيهات الرئيسين المصرى والأوكرانى بتعيين نقاط إتصال بين البلدين لإدارة منظومة التعاون الاقتصادى المشترك حيث تتولى وزيرة التجارة والصناعة تمثيل الجانب المصرى وموفد الرئاسة الأوكرانية للعلاقات الدولية ممثلاً عن دولة أوكرانيا ،لافتةً إلى أن المباحثات قد تناولت سبل تنمية العلاقات الاقتصادية المشتركة خاصة فى ظل الإمكانات والمقومات فى كلا البلدين .

وفى هذا الصدد فقد بحث الجانبان إمكانية تشكيل مجموعة عمل مشتركة تضم ممثلين عن مختلف المجالات ذات الاهتمام المشترك من القطاعين الحكومي والقطاع الخاص بهدف تعزيز العلاقات الاقتصادية المشتركة وتحديد مجالات التعاون المستقبلي بين البلدين.

نيفين جامع تستقطب نصف مليار جنيه لتمويل 33 ألف مشروع متناهي الصغر

ولفتت جامع الى حرص الوزارة على الاستفادة من التكنولوجيات والخبرات الصناعية الاوكرانية المتطورة ونقلها للصناعة الوطنية في مختلف القطاعات الانتاجية، مشيرةً الى ترحيب الحكومة المصرية بتواجد الصناعات الاوكرانية على الاراضي المصرية للاستفادة من الفرص الاستثمارية الضخمة المتاحة بالسوق المصري في كافة المجالات الصناعية الى جانب الاستفادة من التيسييرات والحوافز الاستثمارية والتى اتاحتها الحكومة للمستثمرين مؤخراً

ونوهت الوزيرة الى امكانية تعزيز التعاون المشترك بين البلدين في مجال صناعة الأثاث خاصة وان مصر لديها خبرات كبيرة في هذا الصدد حيث تمتلك احدى اكبر مدن صناعة الاثاث بمنطقة الشرق الاوسط وقارة إفريقيا وهي مدينة دمياط للاثاث وكذلك الاستفادة من منتجات الاخشاب الاوكرانية كمدخل انتاج رئيسي لصناعة الأثاث المصرية.

وأشارت جامع إلى أن المباحثات قد أكدت على تعزيز التعاون المشترك بين البلدين في مجالات المواصفات والجودة والنظام الجمركى ، مشيرة إلى أنه جارى اعداد عدد من مذكرات التفاهم الهادفة لتعزيز التعاون بين البلدين فى كافة المجالات وذلك تمهيداً لتوقيعها خلال المرحلة القربية المقبلة.